أعمدة كهربائية تهدد سلامة ساكنة بالحوز.. ومخاوف وقوع كارثة مع قدوم البرد (صور)

أعمدة كهربائية تهدد سلامة ساكنة بالحوز.. ومخاوف وقوع كارثة مع قدوم البرد (صور)

23 أكتوبر 2020 - 22:40

عبرت ساكنة دوار أنرني جماعة أزكور إقليم الحوز ضواحي مدينة مراكش من تخوفها من وقوع كوارث بسبب وضعية الأعمدة الكهربائية المائلة والمكشوفة، خاصة مع اقتراب فصل الشتاء ومرورها فوق المنازل السكنية.

وحسب الصور التي توصلت بها جريدة “العمق”، فإن حالة أعمدة الكهرباء الخشبية تحتاج لتدخل عاجل من طرف المكتب الوطني للكهرباء لإصلاحها.

أحد ساكنة دوار أنرني بإقليم الحوز، قال في اتصال لجريدة “العمق”، إن “وضعية العديد من الأعمدة الكهربائية بالجماعة المذكورة وفي دواوير متفرقة مهترءة ومنها من لامس الأرض قبل أن تتدخل الساكنة لإيقافها”.

وأضاف المتحدث أنه منذ مدة طويلة والأعمدة على هذا الوضع، وأن الساكنة اشتكت للمسؤولين وتلقت وعودا بإصلاحها دون أن نرى ذلك على أرض الواقع”.

وأوضح ذات المتحدث “أن الأعمدة الخشبية تتآكل من الأسفل وعندما تأتي الرياح تميل في أحسن الأحوال أو تسقط في أسوئها”.

وأضاف أن “الساكنة من تتكلف بترقيعها مخافة أن تتسب في كارثة للأطفال أو الشيوخ، أو أن نبقى في الظلام في حالة انقطاع الأسلاك”.

واسترسل بالقول: “إن كل ما في طاقة ساكنة الدوار الجبلي هو إصلاحها عبر إعادة تثبيتها بالإسمنت أو وضع أعمدة أخرى من أجل بقائها واقفة”.

وتطالب الساكنة كما صرح به المتحدث بـ”التدخل العاجل لإصلاح  الأعمدة الكهربائية وتغييرها بأعمدة إسمنتية صلبة تتحمل قسوة مناخ المنطقة، تفاديا لوقوع كوارث قد تسبب في حصد أرواح أناس أبرياء لا حول لهم ولا قوة”.

دوار أنرندوار أنرني جماعة أزكور إقليم الحوزي جماعة أزكور إقليم الحوز

دوار أنرني جماعة أزكور إقليم الحوز
دوار أنرني جماعة أزكور إقليم الحوز
دوار أنرني جماعة أزكور إقليم الحوز
دوار أنرني جماعة أزكور إقليم الحوز

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

البنك الدولي يمنح المغرب 400 مليون دولار لدعم منظومة الحماية الاجتماعية  

تفكيك خلية إرهابية بتطوان - الإرهاب - البسيج

بايعوا “أمير داعش” واعتزموا تنفيذ هجمات بعبوات ناسفة.. هذه تفاصيل خلية تطوان (فيديو وصور)

حميد ساعدني

تعيين حميد ساعدني مديرا للأخبار بالقناة الثانية خلفا لسميرة سيطايل

تابعنا على