سياسة

بركة: القاسم الانتخابي الجديد اقترحته الأغلبية وسيعطي توازنا في المشهد السياسي (فيديو)

حزب الاستقلال

كشف الأمين العام لحزب الاستقلال نزار بركة أن مقترح القاسم الانتخابي على أساس المسجلين كان من مقترحات بعض أحزاب الأغلبية الحكومية وليس المعارضة، وأفاد أن حزبه في البداية قدم مقترحا يعتمد قاسما انتخابيا على أساس الأصوات المعبر عنها، كما أشاد بركة بالمقترح الذي تم اعتماده من طرف البرلمان، معتبرا أن سيحقق التنمية وسيحقق أغلبية حكومية منسجمة.

وقال بركة في حوار ضمن “حوار في العمق”، إن القاسم الانتخابي على أساس المسجلين في اللوائح الانتخابية “سيضمن تحقيق أغلبية متقاربة ولن يؤثر على ترتيب الأحزاب بالمقارنة مع القاسم الانتخابي على أساس الأصوات المعبر عنها”.


وأوضح: “مثلا فيدرالية اليسار الديمقراطي حصلت سنة 2016 على 10 في المائة من الأصوات المعبر عنها، بينما لم تحصل سوى على مقعدين فقط، بينما حزب العدالة والتنمية بـ27 في المائة من الأصوات حصل على 34 في المائة من المقاعد البرلمانية، وحزب الأصالة والمعاصرة على 25 في المائة من المقاعد بـ20 في المائة من الأصوات”.

واعتبر زعيم حزب علال الفاسي أن القاسم الانتخابي على أساس الأصوات المعبر عنها “لا يحقق العدالة في توزيع المقاعد، على عكس القاسم الانتخابي على أساس المسجلين”، كما أبرز أن المقترح المصادق عليه والذي أثار جدلا واسعا يعد أكثر انتصارا للديمقراطية.

وتابع “الذي سيعطي اليوم من سيقود الحكومة هم المصوتون وليسوا المسجلين، وذلك كيفما كانت المشاركة، بينما عدد المسجلين الذين لم يصوتوا سيكون له أثرا على حجم تمثيلية كل حزب وليس على ترتيب الأحزاب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *