سياسة

الأزمة بين الرباط وبرلين .. سفارة ألمانيا تشكو رفض المغرب تقديم خدمات لمواطنيها

11 يونيو 2021 - 09:58

نشرت السفارة الألمانية بالرباط، أمس الخميس، بيان على موقعها الرسمي، تؤكد فيه أنه منذ اتخاذ المغرب لقرار تعليق تعاونه مع السفارة والمؤسسات الألمانية من جانب واحد، شهر مارس الماضي، توقفت مع جميع سبل الاتصال مع السفارة بما في ذلك مصلحة الشؤون القنصلية.

وأوضحت السفارة، إلى أن الدعم القنصلي من طرف السفارة الألمانية في الرباط لا يمكن تقديمه حاليا، إلا بشكل محدود جدا، بما في ذلك تمديد أو تنظيم إقامة المواطنين الألمان في المغرب، مضيفة أنه “من بين أمور أخرى، وبناء على معطيات أشخاص معنيين، رُفض تقديم الخدمات لهم من قبل السلطات المغربية المختصة دون إبداء الأسباب وراء ذلك”.

وجاء في البيان ذاته، أنه “إذا انتهت صلاحية مدة الإقامة، أو ظهرت مشاكل أخرى تتعلق بالإقامة القانونية، فإن المساعدة من السفارة غير ممكنة للأسف، لذلك ينصح بعدم تجاوز فترة الإقامة المسموح بها دون تأشيرة، وهي 90 يوما، ويجب مغادرة البلاد في الوقت المناسب، باستخدام الرحلات الخاصة”.

وأكد البيان أن “مساعدة السفارة للمواطنين الألمان في المغرب يعيقها حاليا وقف الاتصال، الذي فرضته السلطات المغربية، حيث يشمل هذا أيضا التواصل مع وزارة العدل والمؤسسات السجنية المحلية”، مبرزة أنها “ستستمر في تقديم الخدمات القنصلية المقدمة من طرف السفارة حصريا، مثل إصدار جواز السفر والمصادقة على الوثائق وغيرها”.

وقرر المغرب “تعليق كل علاقة اتصال أو تعاون” مع السفارة الألمانية في المملكة، وفق ما ورد في رسالة لوزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي ناصر بوريطة، والتي وجهها لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني وباقي أعضاء الحكومة. وأشار فيها إلى أن هذا القرار “جاء بسبب سوء التفاهم العميق مع ألمانيا في قضايا أساسية تهم المملكة”.

وحددت وزارة الخارجية المغربية في بيانها الأخير، ثلاثة أسباب دفعت المملكة إلى اتخاذ هذه المواقف في علاقاتها مع ألمانيا، وجاء في البيان: “سجلت ألمانيا موقفا سلبيا بشأن قضية الصحراء المغربية (..) جاء هذا الموقف العدائي عقب الإعلان الرئاسي الأمريكي الاعتراف بسيادة المغرب على صحرائه، وهو ما يعتبر موقفا خطيرا لم يتم تفسيره لحد الآن”.

وأضاف البيان: “هناك محاربة مستمرة لا هوادة فيها للدور الإقليمي المغربي، وتحديدا بالملف الليبي، و(ظهر) ذلك في محاولة استبعاد المملكة دون مبرر من المشاركة في بعض الاجتماعات الإقليمية المخصصة لهذا الملف، كتلك التي عقدت في برلين”، مضيفا أن “السلطات الألمانية تعمل بتواطؤ مع مدان سابق بارتكاب أعمال إرهابية، سيما من خلال الكشف عن معلومات حساسة قدمتها أجهزة الأمن المغربية إلى نظيرتها الألمانية”، دون تفاصيل.‎

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

المغرب يقاطع مؤتمر “برلين 2” حول ليبيا وسط مؤشرات تثبت فشل اللقاء

وزير الصناعة سياسة

العلمي يتهم مؤسسات مغربية بـ”تغليط” نظيرتها الدولية بشأن مناصب الشغل

سياسة

حصري.. اللامنتمون وUMT يسيطران على الانتخابات المهنية بالجماعات الترابية

تابعنا على