أخبار الساعة، مجتمع

أم تضع حدا لحياة إبنها المصاب بالتوحد ضواحي إنزكان

أقدمت أم على ارتكاب جريمة قتل وصفت بـ”البشعة”، في حق ابنها البالغ من العمر 11 سنة، صباح اليوم بالقليعة التابعة ترابيا لعمالة إنزكان أيت ملول.

وكشفت مصادر محلية، أن الأم التي تعاني من إضطرابات نفسية، قامت بتعنيف الضحية، الذي يعاني من التوحد، ما عجل بمفارقته للحياة.

وأضافت ذات المصادر، أن مصالح الدرك الملكي بالقليعة، تمكنت من توقيف الأم المشتبه فيها، مشيرة إلى الواقعة التي تعتبر الأولى من نوعها في المنطقة، قد خلفت استياء وصدمة كبيرين في صفوف ساكنة القليعة.

هذا، وتم وضع الأم المشتبه فيها، تحت تدابير الحراسة النظرية، في إنتظار نتائج التحقيق معها وتقديمها أمام العدالة، فيما نقل جثمان الضحية صوب مستودع الأموات بغية إخضاعها للتشريح الطبي وتحديد أسباب الوفاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.