خارج الحدود

الأمم المتحدة: العنف تراجع بشكل كبير منذ سيطرة طالبان على أفغانستان

21 أغسطس 2021 - 21:20

نشر موقع الأمم المتحدة على الإنترنيت، تقريرا قال فيه نقلا عن المتحدثة باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، شابيا مانتو، إن القتال العنيف تراجع بشكل كبير منذ سيطرة طالبان الأحد الماضي، “لكن هذه المخاوف على سلامة النساء والفتيات تظل قائمة.”

وقالت مانتو: “لا تزال المفوضية تشعر بالقلق إزاء مخاطر انتهاكات حقوق الإنسان ضد المدنيين في هذا السياق المتطور، بما في ذلك النساء والفتيات.”

وأورد التقرير انه لا يزال بإمكان الوكالات التابعة للأمم المتحدة وشركائها الوصول إلى المحتاجين في جميع أنحاء أفغانستان، على الرغم من “الشعور بالخوف” السائد الذي يشعر به الكثيرون.

وأضافت مانتو تقول: “في الوقت الحالي، نحن قادرون على الوصول إلى جميع المقاطعات، ونعمل في حوالي ثلثي الولايات.”

وأكدت على الالتزام بالبقاء في أفغانستان وتقديم المساعدة للشعب الأفغاني، “طالما لدينا إمكانية الوصول إلى السكان المحتاجين ويمكننا ضمان سلامة موظفينا.”

وردّا على أسئلة حول قيود وصول المساعدات الإنسانية، أوضحت المسؤولة في المفوضية أن حوالي 200 موظف محلي ودولي “لا يزالون في الميدان” في أفغانستان. وقد استمروا في العمل مع 18 شريكا محليا غير حكومي ولديهم حوالي 900 موظف في جميع أنحاء البلاد، وفق ما ذكره الموقع

وفي سياق متصل، قال طارق ياسريفيتش، المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية، إن المنظمة ملتزمة بالبقاء في أفغانستان. “ندعو جميع الأطراف إلى احترام وحماية المدنيين والعاملين الصحيين والمرضى والمرافق الصحية.”

وأضاف المسؤول في منظمة الصحة العالمية أن معظم المرافق الصحية الرئيسية كانت تعمل “وأن العاملين الصحيين قد تم استدعاؤهم للعودة أو البقاء في مناصبهم، بما في ذلك الموظفات النساء.”

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

خارج الحدود

بركان بالكناري يشرع في الثوران .. ورئيس الحكومة الإسبانية يؤجل زيارته لأمريكا

خارج الحدود

تونس.. مظاهرات حاشدة تطالب بالعودة للمسار الدستوري والحفاظ على مكتسبات الثورة

خارج الحدود

اليونسيف: جائحة “كورونا” حرمت قرابة 77 مليون طفل من الولوج إلى المدارس

تابعنا على