خارج الحدود

اكتشاف مقبرتين جماعيتين جديدتين في منطقة كانت تحت سيطرة قوات حفتر

04 أكتوبر 2021 - 23:15

أعلنت السلطات الليبية، الإثنين، انتشال رفات 10 جثث من مقبرتين جماعيتين جديدتين في مكب للقمامة بمدينة ترهونة، جنوب العاصمة طرابلس، التي كانت تحت سيطرة قوات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر.

وقالت “الهيئة العامة للبحث والتعرف على المفقودين” في بيان: “تم العثور على مقبرة جماعية جديدة بمكب القمامة العام في ترهونة”.

وأضاف البيان: “تم استكشاف موقعين بمكب القمامة العام في ترهونة، وتم استخراج 4 جثث مجهولة الهوية من الموقع الأول، و6 جثث مجهولة الهوية من الموقع الثاني”.

وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها اكتشاف مقابر جماعية في مكب القمامة العام في ترهونة.

وفي 27 شتنبر الماضي، أعلنت الهيئة ذاتها انتشال رفات 5 جثث من مقبرتين جديدتين بمنطقة “المشروع الزراعي الكيلو 5” في ترهونة.

وتجاوز عدد المقابر الجماعية المكتشفة في ترهونة 35 مقبرة منذ العثور على أول مقبرة في شهر يونيو 2020، بحسب الهيئة.

ومن حين إلى آخر، يتم العثور على مقابر جماعية بها رفات في مناطق كانت تسيطر عليها مليشيا خليفة حفتر، التي قاتلت لسنوات حكومة “الوفاق الوطني” السابقة، المعترف بها دوليا.

وأعلنت الهيئة الليبية، في مارس الماضي، أن عدد المفقودين المسجلين لديها بلغ 3 آلاف و650 من مدن مختلفة، منهم 350 مفقودا من ترهونة.

وفي 16 مارس الماضي، شهد البلد الغني بالنفط انفراجا سياسيا، حيث تسلمت سلطة انتقالية منتخبة، تضم حكومة وحدة ومجلسا رئاسيا، مهامها لقيادة البلاد إلى انتخابات برلمانية ورئاسية في 24 ددجنبر المقبل.

لكن مؤخرا، عادت التوترات بين مؤسسات الحكم في ليبيا، جراء خلافات بين مجلس النواب من جانب والمجلس الأعلى للدولة وحكومة الوحدة والمجلس الرئاسي من جانب آخر، خاصة على الصلاحيات ومشاريع القوانين الانتخابية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

خارج الحدود

برلمان أوربا يرفض خدعة ترشيح الانفصالية “سلطانة خيا” لجائزة “ساخاروف”

اغتصاب الأطفال خارج الحدود

فرنسا تسجل يوميا 68 حالة اعتداء جنسي على الأطفال

خارج الحدود

الأمين العام للأمم المتحدة منزعج من عدم وفاء “طالبان” بوعودها تجاه النساء

تابعنا على