مجتمع

بينهم 30 شرطيا .. ضبط 101 حالة غش في المباريات الخارجية لأسلاك الشرطة

26 أكتوبر 2021 - 20:02

أسفرت عمليات المراقبة والحراسة الدقيقة التي اتسمت بها المباريات الخارجية لولوج أسلاك الشرطة، التي نظمتها المديرية العامة للأمن الوطني يوم الأحد المنصرم، عن ضبط 101 مرشحا متلبسا بمحاولة الغش في الامتحانات، بينهم 30 شرطيا.

وقد تم إقصاء المترشحات والمترشحين المضبوطين في حالة تلبس بالغش أو باستعمال الأنظمة المعلوماتية خلال فترة الاختبار بشكل تلقائي من مواصلة المباريات، مع إحالتهم على مصالح الشرطة القضائية المختصة ترابيا لفتح أبحاث قضائية في مواجهتهم تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وتشير المعطيات المتوفرة أن من بين المضبوطين في إطار حالات الغش 30 موظفا للشرطة، كانوا يجتازون المباريات الخارجية، وقد تم إخضاعهم للأبحاث القضائية في انتظار ترتيب المسؤوليات الإدارية في حقهم بعد انتهاء إجراءات البحث القضائي التي تجري تحت إشراف النيابات العامة صاحبة الاختصاص الترابي.

كما يوجد من بين حالات الغش المرصودة مترشحة تقدمت باستدعاء في اسم سيدة أخرى بغرض اجتياز المباراة نيابة عنها، وأدلت بفحص PCR في اسم شقيقها، كما تم اخضاع شرطي لتدبير الحراسة النظرية بعدما تم ضبطه في حالة تلبس باستعمال الهاتف المحمول خلال فترة الاختبار.

يذكر أن المديرية العامة للأمن الوطني نظمت خمس مباريات خارجية لولوج أسلاك الشرطة يوم الأحد المنصرم، وهي مباريات حراس الأمن ومفتشي الشرطة، وضباط الشرطة، وضباط الأمن، وعمداء الشرطة، وقد تقدم لاجتيازها 98.847 مترشحة ومترشح موزعين على 203 مركزا للامتحان في مجموع التراب الوطني.

وقد تميزت هذه المباريات بالاحترام الدقيق للاجراءات الاحترازية التي تفرضها السلطات العمومية لمجابهة جائحة كوفيد -19، كما تم اشتراط إدلاء جميع المترشحات والمترشحين بجواز التلقيح لاجراء المبارايات، واستثناءا تم قبول المرشحين الذين أدلوا بشهادة سلبية للفحص عن فيروس كوفيد-19 لا تتعدى 72 ساعة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

كراء وتفويت أراضي الجموع يذر أزيد من 66 مليار سنتيم خلال 2021

مجتمع

وزارة التعليم تعكف على مراجعة المناهج الدراسية بالثانوي وطريقة التدريس

مجتمع

السغروشني: لا ينبغي النظر إلى حماية الحياة الخاصة كعامل يبطئ انتشار الرقمنة

تابعنا على