سياسة

المغرب أحبط أزيد من 77 ألف محاولة للهجرة السرية خلال 2021 وبداية 2022

06 مايو 2022 - 12:30

تمكن المغرب من إحباط أزيد من 77 ألف محاولة للهجرة غير المشروعة بين سنة 2021 وخلال الأشهر الثلاثة الأولى من سنة 2022.

وحسب مصدر ومعطيات من الداخلية لجريدة “العمق”، فإن السلطات المغربية تمكنت خلال سنة 2021 من إحباط 63121 محاولة للهجرة غير المشروعة، كما تم تفكيك 256 شبكة إجرامية للاتجار وتهريب المخدرات.

في سياق متصل، وحسب المعطيات ذاتها، فقد تمت إغاثة 14236 مهاجرا في عرض البحر، مع تنظيم عودة 3500 من الأجانب المتواجدين في وضعية غير قانونية بالمغرب صوب بلدانهم الأصلية، من بينهم 2300 شخصا بشاكة مع المنظمة الدولية للهجرة، كما تمكنت السلطات من إحباط 49 عملية اقتحام من بينها 47 على مستوى مليلية.

كما واصل المغرب جهوده في محاربة الهجرة غير المشروعة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من سنة 2022، حيث تمكنت السلطات المغربية من إحباط 14746 محاولة للهجرة غير المشروعة، وتفكيك 52 شبكة إجرامية للاتجار وتهريب المهاجرين، مع إغاثة 97 شخصا.

وعمل المغرب خلال الأشهر الثلاثة الأولى من السنة الجارية على تنظيم عودة 1080 من الأجانب في وضعية غير قانونية بالمغرب صوب بلدانهم الأصلية، من بينهم 600 شخصا بشراكة مع المنظمة الدولية للهجرة، إضافة لإحباط 12 عملية اقتحام على مستوى مليلية.

وتندرج هذه العمليات في إطار الجهود المتواصلة والمستمرة للدرك الملكي والبحرية الملكية ومندوبية الصيد البحري والسلطات المحلية، لمكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر.

ويعتبر المغرب، بشهادة جميع شركاءه، نموذجا إقليميا في تدبير قضية الهجرة، حيث يقوم هذا النموذج، على ثلاث ركائز التضامن، المسؤولية والتعاون الدولي، كما سهمت المملكة خلال العقدين الماضيين في النقاش الدولي حول الهجرة وقدمت مقترحات ملموسة وشاملة في محتواها وعملية في أجرأتها.

اجتماع تنسيقي بين المغرب وإسبانيا لمواجهة أزمة الهرجة غير الشرعية

عقد “الفريق الدائم المغربي-الإسباني حول الهجرة” اجتماعا، صباح اليوم بالرباط، لمناقشة أزمة الهجرة غير النظامية التي تشهدها الحدود بين البلدين.

وتعنى هذه اللجنة بالتنسيق في مجال مكافحة الهجرة غير النظامية، حيث يعتبر هذا الملف محوريا في تعزيز العلاقات بين البلدين، خاصة أن إسبانيا تعتبر المغرب معبراً رئيسياً للمهاجرين غير النظاميين نحو أوروبا.

وكان كل من المغرب وإسبانيا اتفقا، على هامش زيارة رئيس الحكومة الإسباني، بيدرو سانشيز للملك محمد السادس، الشهر الماضي، على إعادة إطلاق وتعزيز التعاون في مجال الهجرة، حيث سيتم القيام بالتنسيق في إطار رئاسة كل منهما لمسلسل الرباط للفترة 2022-2023، بشكل يسلط الضوء على التعاون المثالي في هذا المجال، لصالح مقاربة شاملة ومتوازنة لظاهرة الهجرة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

بتعليمات من الملك.. المغرب يستقبل قائد الأركان العامة للجيوش الموريتانية

عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية المغربي سياسة

لفتيت: تشديد العقوبات في قانون التبرعات هدفه سد الطريق على مرتزقة العمل الخيري

سياسة

للمرة الأولى.. مجلس المستشارين يبث أشغال جلسة الأسئلة الشفوية بالأمازيغية

تابعنا على