سياسة

السنتيسي رئيسا للجنة التحضيرية للمؤتمر 14 لحزب الحركة الشعبية

انتخب أعضاء حزب الحركة الشعبية، رئيس الفريق الحركي بمجلس النواب، ادريس السنتيسي، رئيسا للجنة التحضيرية للمؤتمر 14 للحزب، الذي سيشهد انتخاب أمين عام جديد خلفا للمنتهية ولايته امحند العنصر.

وجاء انتخاب السنتيسي بالإجماع رئيسا للجنة التحضيرية، خلال اجتماع ترأسه الأمين العام، امحند لعنصر، وباقي أعضاء الحزب، علنا أن هذه اللجنة ستعنى بالتحضير والاستعداد لتنظيم المؤتمر الوطني، الذي سينظم نهاية شهر شتنبر المقبل، في أفق انتخاب أمين عام جديد لحزب “السنبلة”.

وخلال الاجتماع ذاته، تم انتخاب المستشار البرلماني، نبيل اليزيدي، نائبا لرئيس اللجنة التحضيرية، فيما سيكون سعيد بنمعنان مقررا للجنة، كما تم انتخاب رؤساء اللجان الفرعية لهذه اللجنة، المكلفة بالإعداد للأرضية السياسية للمؤتمر وانتداب المؤتمرين، واللجان المكلفة بالتنظيم واللوجستيك والأمور المالية.

ومن المنتظر أن يعرف المؤتمر 14 انتخاب أمين عام جديد، حيث يعتبر محمد أوزين المرشح الأبرز لخلافة لعنصر على رأس الحزب، وسط منافسة محتملة مع وزير التربية الوطنية السابق، سعيد أمزازي.

وكان المجلس الوطني لحزب الحركة الشعبية صادق في مارس الماضي على مقرر تنظيمي يتعلق بتشكيل اللجنة التحضيرية للمؤتمر الرابع عشر.

ونص المقرر على ضرورة تمثيلية مختلف مؤسسات الحزب ومنظماته الموازية، وكذا التمثيلية الجهوية، إلى جانب أطر وكفاءات التنظيم؛ وذلك على ضوء مراعاة معايير الكفاءة والتخصص والقدرة على المواكبة والحضور الفعلي في أشغال اللجان الفرعية المنبثقة عن اللجنة التحضيرية، والالتزام بميثاق العضوية في اللجنة.

كما سيتم إحداث منصة إلكترونية رسمية تحت إشراف رئاسة اللجنة التحضيرية لتلقي المساهمات والاقتراحات وإحالتها على اللجان الفرعية المختصة، مع تأكيد التوصل والإحالة لذوي المساهمات والاقتراحات لتمكين أعضاء الحزب من المساهمة في الإعداد للمؤتمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.