مغاربة العالم

نصف شباب الجالية بأوروبا يفضلون المشاركة في انتخابات بلد الإقامة أكثر من المغرب

كشفت دراسة أعدها مجلس الجالية المغربية بالخارج، بشراكة مع معهد “إبسوس” الدولي، أن نصف الشباب المغربي المقيم في أوروبا يفضل المشاركة في انتخابات بلد الإقامة أكثر من المغرب، ولاسيما في بلجيكا.

الدراسة التي شارك فيها 1433 شاب مغربي مقيم بأوروبا، تتراوح أعمارهم بين 18 و35 سنة، أشارت إلى أن 8 بالمائة فقط منهم مع المشاركة السياسية في المغرب، في حين أن 50 بالمائة من الشباب يفضلون بلد الإقامة، و42 بالمائة لم يعبروا عن رأيهم في الموضوع.

وتتفاوت هذه النسب من دولة إلى أخرى، حيث تشير الدراسة التي تتوفر جريدة “العمق” على نسخة منها، إلى أن 67 بالمائة من الشباب المغربي المقيم بفرنسا صرحوا برغبتهم في المشاركة السياسية في بلد الإقامة، مقابل 6 بالمائة يفضلون المشاركة في الانتخابات بالمغرب.

وفي ألمانيا، صرح 41 بالمائة من الشباب أنهم يفضلون المشاركة في انتخابات بلد الإقامة، قابل 7 بالمائة في المغرب، أما الشباب المغربي في إيطاليا فيُفضّل 36 بالمائة منهم، المشاركة في الحياة السياسية بهذا البلد الأوروبي، في حين أن 16 بالمائة يفضلون المشاركة بالمغرب، وهي أعلى نسبة من بين شباب الجالية بأوروبا.

في السياق ذاته، ذكرت الدراسة التي تم إعدادها في الفترة بين 14 يناير و28 فبراير 2020، أن 51 بالمائة من الشباب المغربي في إسبانيا مع المشاركة في الحياة السياسية في بلد الإقامة، و9 بالمائة فقط بالمغرب.

في بلجكيا، يفضل الشباب المغربي المشاركة في الانتخابات بهذا البلد بنسبة 55 بالمائة، وفي المغرب بنسبة 4 بالمائة، في حين سُجلت رغبة 45 بالمائة من شباب الجالية في المشاركة السياسية بهولندا، و1 بالمائة فقط عبروا عن رغبتهم في الانتخابات بالمغرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليقات الزوار

  • عابعابر الطريق
    منذ 3 أسابيع

    الله إنعل لي ما يحشم ، كيفان بغيتوا هاذ الشباب يهتموا بالإنتخابات المغربية ملي ماعمر آبائهم ما أتيحت الفرصة ليهم باش إشاركو فيها ! واش بعدا نضموها المسؤولين ولا حتا قرروها فداك البرلمان ، ولا حتى مولاهم مصطفى …. دافع عليها ونزلها فعوض التطبيل بها في الجرائد والإذاعة والتلفزيون ….:)