أدب وفنون

إلغاء حفل وردة الجزائرية بالبيضاء تضامنا مع ضحايا “جريمة السعيدية”

أعلن ملهى ليلى بمدينة الدار البيضاء عن إلغائه لحفل غنائي كان من المرتقب أن تحييه المغنية الجزائرية الشابة وردة الشهيرة بـ”شارلمونتي” في السابع من شتنبر الجاري، وذلك تضامنا مع ضحايا جريمة السعيدية التي راح ضحيتها شابين مغربيين يحملان الجنسية الفرنسية.

واستجاب منظمو الحفل للحملة التي شنها رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين طالبوا بمقاطعة جميع الفنانين الجزائريين ووقف استضافتهم في الحفلات الخاصة والرسمية بسبب سياسة عسكر بلادهم العدوانية تجاه المملكة منذ سنوات، كان آخرها جريمة السعيدية.

ويشارك مجموعة من الفنانين الجزائرين في العديد من التظاهرات الفنية الرسمية والخاصة بالمغرب منهم رضا الطلياني، الشاب فوضيل، الشاب خالد، قادر الجابوني وآخرين في الوقت الذي لا يشارك فيه نظرائهم المغاربة في أي مناسبة في الجزائر.

يشار إلى أن حادث قتل البحرية الجزائرية لشابين مغربيين عزل واعتقال ثالث كانوا على متن دراجات “جيتسكي” خلال قضائهم لعطلته الصيفية بمدينة السعيدية على الحدود مع الجزائر، بعد أن ضلوا طريق العودة، أشغل غضبا واسعا لدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين اعتبروه “عدونا على جميع المغاربة”.

وقتل الجيش الجزائري بلال قيسي، البالغ من العمر 29 عامًا وهو تاجر وأب لطفلين صغيرين، وابن عمه عبد العالي مشيور البالغ من العمر 40 عامًا، وهو تاجر يعيش في فرنسا وأب لطفل عمره خمس سنوات، كما تم اعتقال صديقه الآخر، الفرنسي المغربي سماعيل صنابي، من قبل حرس السواحل الجزائريين. فيما تم إنقاذ محمد قيسي بواسطة البحرية المغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • وجدي حر
    منذ 11 شهر

    الا تستحيون؟هل دولة الماجوس دولة شرقريحة الخبيث البوال وطبون تاجر الكوكايين السكير يسمحون للفنانين المغاربة بالولوج إلى الجزاءر؟ماذا يعجبكم في اولاد وحفدة الحركة البياعة أعداء المغرب. هدفكم هو المال على حساب كرامة المواطن والوطن. المعاملة بالمثل مع دولة الماجوس، دولة الكابرانات الخبثاء المجرمين سلعة بوخروبة المقبور أعداء المغرب 🇲🇦. على الدولة أن تتدخل وتمنع المعاملة مع العصابة المجرمة البوخروببة، كرامة المغرب قبل كل شي ء.