مجتمع

أمن تطوان يوقف عصابة بصدد ترويج الكوكايين

أوقفت عناصر فرقة مكافحة العصابات بولاية أمن تطوان بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، زوال اليوم الثلاثاء، ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 32 و41 سنة، أحدهم من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بترويج مخدر الكوكايين والمؤثرات العقلية.

وحسب بلاغ لولاية أمن تطوان توصل “العمق” على نسخة منه، فإنه قد جرى توقيف المشتبه فيهم بمدينة العرائش، وهم في حالة تلبس بحيازة وترويج المخدرات، حيث أسفرت عملية الضبط والتفتيش عن العثور بحوزتهم على 7 كيلوغرامات و552 غراما من مخدر الكوكايين و894 قرصا طبيا مخدرا من أنواع مختلفة.

وأضاف البلاغ، أن عملية التفتيش مكنت من حجز سلاح أبيض وثلاثة موازين إلكترونية، علاوة على مبلغ مالي قدره 70 مليون سنتيم يشتبه في كونه من عائدات ترويج المخدرات والمؤثرات العقلية.

ليتم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، وكذا توقيف جميع المشاركين والمساهمين المحتملين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وتندرج هذه العملية في سياق المجهودات المتواصلة التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من أجل تفكيك شبكات تهريب وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية على الصعيدين الوطني والدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *