https://al3omk.com/99359.html

بن الشيخ يعيش في عزلة بسبب رفض الأطر إجراء مباريات للتوظيف

يعيش مكتب التكوين المهني الذي يسيره العربي بن الشيخ على وقع أزمة غير مسبوقة تتمثل في رفض عدد من الأطر المغربية العمل في هذا المكتب رغم المباريات العديدة التي فتحها المكتب في وجههم، بعدما سبق لأطر أخرى أن غادرت العمل في المكتب بسبب ما يقولون إنه السلوك “الميزاجي” للعربي بن الشيخ في إدارته للمكتب.

ومن خلال تصفح الموقع الرسمي للمكتب، يتضح أن عدد من المباريات التي فتحها لم يتقدم لها أحد أو تراجع عنها من سبق له وأن تقدم لها، حيث ظلت على إثر ذلك عدد من المناصب شاغرة، رغم أن المكتب أعلن عن شغور أكثر من وظيفة خلال السنة الماضية ولم يتقدم لها أحد وقام بفتح إعلان جديد لسنة 2016 دون أن تتغير الوضعية، حيث العزوف التام عن التقدم لتلك المباريات.

ومن بين المناصب التي تم فتح مباراة بشأنها ولم يتقدم لها أحد، هي رئيس قسم التعاون والعلاقات الخارجية ذي المرجع RH 16/2016، ومنصب رئيس مصلحة الدراسات وقياس التأثير الذي فتحت بشأنه مباراة ذات المرجع RH 8/2016، بالإضافة إلى عدد كبير جدا من المباريات التي يتراوح عدد المتقدمين إليها بين شخص واحد و10 أشخاص على الأكثر.

ووفق مصادر مطلعة فإن طريقة تدبير الموارد البشرية داخل مؤسسة مكتب التكوين المهني المسؤولة عن تكوين وإدماج الشباب في سوق الشغل، هي السبب وراء تراجع الإقبال على التوظيف في هذا المكتب، حيث تشير المصادر ذاتها، أن مدير التكوين المهني بالمكتب ظل شاغرا منذ 2015، حيث خلال تحديد تاريخ 26 غشت الجاري من أجل إجراء مباراة لشغل هذا المنصب المهم في تركيبة المكتب الإدارية.