تطوان تحتضن المهرجان الربيعي لأنشطة الحياة المدرسية

تطوان تحتضن المهرجان الربيعي لأنشطة الحياة المدرسية

04 مارس 2016 - 00:12

تستعد المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتطوان بإشراف ولاية جهة طنجة- تطوان الحسيمة وبتنسيق مع فيدرالية جمعيات أمهات آباء وأولياء التلاميذ، لإطلاق المهرجان الربيعي لأنشطة الحياة المدرسية بالمؤسسات التعليمية في نسخة 2016، الذي ينظم تحت شعار “من أجل مدرسة التربية على قيم المواطنة والسلوك المدني”.

وتشتمل فقرات المهرجان مجالات عديدة ثقافية واجتماعية وفنية وعلمية ورياضية وبيئية، كما تشتمل معارض وورشات تكوينية وزيارات وورشات تكوينية وأنشطة موازية.

ويختتم المهرجان بأمسية اختتامية تتضمن عروضا فنية غنائية استعراضية. وورقة تقديمية عن المشاريع الرائدة الفائزة، والإعلان عن نتائج المسابقات، وكذا تكريم شخصيات قدمت خدمات جليلة في مجال التربية والتكوين، بالإضافة إلى تتويج الفائزات والفائزين.

ويهدف المهرجان، حسب القائمين عليه، إلى تأسيس وتوطين تظاهرة إشعاعية إقليمية تمكن من تفعيل أنشطة الحياة المدرسية بكافة المؤسسات التعليمية، وتتيح فرص الاستثمار الأمثل لمخرجات الأندية التربوية والفرق الرياضية وتثمين مشاريعها المسطرة والمنجزة.

كما يهدف أيضا إلى خلق حركية ثقافية، فنية، إبداعية، رياضية واجتماعية داخل فضاءات المؤسسات التعليمية وبمحيطها على صعيد النيابة والإقليم، حسب المنظمين.

ومن المنتظر أن تنظم أنشطة المهرجان بالفضاءات الداخلية للمؤسسات التعليمية، وقاعات العروض ببعض الثانويات الإعدادية والتأهيلية، بالإضافة إلى الملاعب الرياضية بالمؤسسات التعليمية، وملاعب القرب بالأحياء، ومسرح القاضي عياض بالنيابة.

كما تنظم فقرات هذا المهرجان بكل من قاعة العروض بالمركز الثقافي ( دار الثقافة)، والمركز السوسيوثقافي لمؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين، وسينما اسبانيول، وساحة ومسرح الولاية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

بعد زيارتها لـ12 مؤسسة وطرح توصياتها.. آلية الوقاية من التعذيب تقيم عملها

المستشارون يسائلون العثماني عن سياسته لمعالجة التحديات الاقتصادية والاجتماعية في ظل كورونا

حقوقيون يخلدون “يوم المختطف” بوقفة رمزية بالرباط

تابعنا على