مجتمع

“العدل والإحسان” تدين إعدامات بنغلاديش وتصفها بـ”الجريمة”

26 نوفمبر 2015 - 13:12

أدانت جماعة “العدل والإحسان” الإعداماتِ التي شهدتها بنغلاديش مؤخراً، والتي طالت عدداً من رموز الحركة الإسلامية المحكومين بالإعدام في السجون البنغالية، حيث نَعتتها “الجماعة” بـ”السجون سيّئة الذكر”.

 ووَصفت “العدل والإحسان”، في بلاغ صادرعن مكتبها للعلاقات الخارجية، قيامَ السلطات في بنغلاديش بتنفيذ حُكم الإعدام في حق كلّ من الأمين العام لحزب “الجماعة الإسلامية”، علي إحسان مجاهد، والنائب البرلماني في صفوف حزب “بنغلاديش القومي”، صلاح الدين تشودري، بـ”الجريمة النّكراء، المُدانة والمُستنكَرَة”.

ودَعَتِ “الجماعة”، في البلاغ ذاته والمنشور بموقعها الإلكتروني الرسمي، الهيئاتِ الدولية المَعنيّة بحقوق الإنسان وكل أحرار العالم، إلى “مؤازرة الرموز الإسلامية والوطنية البنغالية في معاناتها مع هذه التصفية المُمنهجة، التي تتعرض لها من قبل سلطات بلادها”، كما طالبت بـ “الضغط على الحكومات والمنظمات الدولية قصد اتخاذ موقف حازم تجاه النظام السياسي البنغالي الحالي المُصِرّ على سفك دماء المعارِضين المسالمين”.

وتَقدَّم مكتب العلاقات الخارجية لـ”الجماعة”، لأسرتيْ الفقيديْن وللحركة الإسلامية البنغالية وللشعب البنغالي، بتعازيها “الأخوية والصادقة” وكل “عبارات المواساة الأخوية الواجبة في مثل هذه الحوادث الأليمة”، حسب البلاغ ذاته.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

مجتمع

“تبييض الأموال” يُسقط موظفين بالشمال.. ومطالب بالتحقيق في غسيل أموال بشركات للعقار

سجدة شكر مهاجرين مجتمع

إجهاض عملية للهجرة السرية بالداخلة وتوقيف ثلاثة متورطين و39 مهاجرا

استعدادات أمنية بمدينة الرباط لتأمين احتفالات رأس السنة مجتمع

مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية للأمن الوطني تعلن عن برنامج لمنح الاستحقاق الدراسي

تابعنا على