تركيا توقف 40 جهاديا مغربيا باسطنبول وتعيدهم إلى المغرب

07 نوفمبر 2015 - 03:09

وفاء أحمد – متدربة

قامت الشرطة التركية أمس الخميس بمطار اتاتورك الدولي باسطنبول، بتوقيف 40 مغربيا وسوري واحد، يشتبه أنهم كانوا في طريقهم إلى سوريا بهدف الانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا.

وبحسب ما ذكرته وكالة دوغان التركية للأنباء فإنه وخلال التحقيق الذي جرى معهم، اعترف أحد المشتبه فيهم بأنهم كانوا يريدون الذهاب إلى سوريا للقتال مع داعش.

وعمدت تركيا إلى ترحيلهم من أراضيها وإرجاعهم إلى المملكة المغربية أمس الجمعة.

هذا التوقيف ليس الاول من نوعه، فتركيا طردت منذ العام 2014 أزيد من 2300 شخص يعتقد أنهم جهاديون.

وتزداد في الفترة الأخيرة مخاوف أنقرة من التهديدات والهجمات الانتحارية التي تستهدف أمنها واستقرارها، خاصة بعد الهجوم الذي استهدف بلدة سروتش وأودى بحياة العشرات في يوليوز الماضي ونسب إلى تنظيم الدولة، وهو ما دفعها إلى الموافقة على الانضمام للتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية لشن ضربات ضد الجماعات الإرهابية المسلحة في سوريا.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

ماكرون يعين “كاستيكس” رئيسا للوزراء بعد استقالة حكومة فيليب

رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب يقدّم استقالة حكومته إلى ماكرون

الروسيون يؤيدون بـ”غالبية مطلقة” تعديلات دستورية تتيح تمديد عهدة بوتين حتى 2036

الحكم بالسجن 12 سنة على رئيسي الوزراء الجزائريين السابقين أويحيى وسلال

الصين تسمح لجيشها باستخدام أول لقاح لفيروس “كورونا” (فيديو)

تابعنا على