أعضاء مرصد المرأة بالمغرب يزورون إيطاليا لتبادل الخبرات
https://al3omk.com/174433.html

أعضاء مرصد المرأة بالمغرب يزورون إيطاليا لتبادل الخبرات

يقوم المرصد الوطني لصورة المرأة في الإعلام(ONIFM) بزيارة دراسة وتبادل ل”مرصد بافيا “بإيطاليا ما بين 8 إلى 13 ماي 2017. وتأتي هذه الزيارة في إطار تنفيذ خطة عمل المرصد التي من بين بنودها الأساسية، تقوية قدرات أعضاء المرصد الوطني لصورة المرأة في الإعلام

وتتمثل المحاور الأساسية لجدول أعمال الأيام الدراسية والتكوينية لهذه الزيارة، التي تهدف أساسا إلى تبادل أهداف البحث وممارسات العمل للمرصدين المغربي والإيطالي، والاطلاع على المنهجيات الرئيسية الخاصة بالأبحاث على وسائل الإعلام وكذا المساواة بين الجنسين، وكذلك تحديد الاحتياجات الرئيسية للمرصد المغربي لتحقيق الأنشطة المستقبلية، على ضوء التحديات التي يفرضها المشهد الإعلامي الحالي بالمغرب؛ فضلا عن دراسة الحالات والاطلاع والاستفادة من تجربة المرصد الإيطالي الذي يعود تأسيسه إلى سنة 1994.

وتندرج هذه الزيارة في إطار الشراكة بين وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية ومجلس أوروبا.

يذكر أن أعضاء المرصد الوطني لصورة المرأة في الإعلام، سبق لهم أن انتخبوا يوم الأربعاء 19أكتوبر 2016، في مقر وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، الأستاذة الجامعية أمينة الخرشاف، منسقة جديدة للمرصد خلفا للصحافية خديجة سبيل، التي سبق أن ترأست المرصد منذ تأسيسه، في سنة 2015.

وتجدر الإشارة أن الهدف من إحداث المرصد الوطني لصورة المرأة في الإعلام، هو تتبع صورة المرأة في مختلف الوسائط الإعلامية المكتوبة، والسمعية، والبصرية، والرقمية، ومحاربة الصور النمطية، وتحسين صورة المرأة في الإعلام، والمساهمة في تحسين، وتطوير المعرفة في المجال، والمساهمة في نشر ثقافة المساواة، والنهوض بحقوق المرأة.

ويقوم المرصد الوطني لصورة المرأة في الإعلام، بأعمال اليقظة، والرصد، والتتبع لصورة المرأة في مختلف وسائل الإعلام، وإعداد، وتطوير المؤشرات في مجال رصد صورة المرأة في الإعلام. وفضلا عن ذلك، يعمل المرصد على إحداث بنك للمعلومات والمعطيات حول الصور النمطية المرصودة في مختلف الوسائط الإعلامية، المكتوبة، والسمعية، والبصرية، والرقمية.
ويساهم المرصد دفي إنجاز الدراسات والبحوث ذات العلاقة بالمجال، وتتبع وتقييم صورة المرأة في السياسة العمومية، مع إنجاز التقرير السنوي، وتقارير دورية، أو موضوعاتي عند الاقتضاء.

هذا، وقد تم تقديم أعضاء المرصد الوطني لصورة المرأة في الإعلام في حفل ترأسته بسيمة الحقاوي، وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية والاجتماعية، بمعية مصطفى الخلفي، وزير الاتصال السابق الناطق الرسمي باسم الحكومة، وبحضور روبرت جوي (Rupert Joy) سفير الاتحاد الأوروبي بالمغرب يوم 19 يونيو2015 بالرباط.

ويبلغ عدد أعضاء هذا المرصد 24 عضوا يمثلون قطاعات حكومية وهيأت مهنية (الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، القطب العمومي للاتصال السمعي البصري، الفيدرالية المغربية للإعلام(FMM)، اتحاد وكالات الاستشارة في الاتصال، مجموعة معلني المغرب، النقابة الوطنية للصحافة المغربية، الفيدرالية المغربية لناشري الصحف(FMEJ) وجمعيات المجتمع المدني (شبكة النساء الصحافيات بالمغرب، اتحاد العمل النسائي، منتدى الزهراء للمرأة المغربية، الجمعية المغربية لحقوق المشاهد، الوسيط من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان) ومراكز الدراسات والبحث بالجامعات (المعهد العالي للإعلام والاتصال، جامعة محمد الخامس بالرباط، جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، جامعة محمد بن عبد الله بفاس، جامعة ابن طفيل بالقنيطرة) وإعلاميين وفنانين وخبراء.

يذكر أن المرصد الوطني لصورة المرأة في الإعلام تم إحداثه بموجب قرار وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، صدر بالجريدة الرسمية بتاريخ 13 أكتوبر 2014.