سياسة

رحاب: إصلاح وزارة التعليم يبدأ بتغيير الأطر المركزية الخالدون

14 مايو 2017 - 23:45

اعتبرت البرلمانية الاتحادية حنان رحاب، أن الجزء المهم من الإصلاح داخل وزارة التربية الوطنية يرتبط بتغيير أطرها المركزية على رأسها الكاتب العام للوزارة والمفتش العام للشؤون الإدارية والمالية.

وقالت رحاب في تدوينة لها على “فيسبوك”، إن هؤلاء الأطر خالدون في مناصبهم لسنوات، وهم “والقابضون بكماشاتهم على جميع الصفقات والتعيينات في المناصب المهمة داخل الوزارة”.

وفي تفاعلها، مع تعليقات متابعيها عبر الصفحة، تعهدت البرلمانية الاتحادية، بنقل ما يحدث بالوزارة إلى قبة البرلمان، فيما طالب آخر بأنه “لانريد فقط الإعفاءات، نريد المحاسبة، ومعاقبة كل المسؤولين عن انحطاط مستوى التعليم ببلادنا”.

وفي مقابل ذلك، اعتبرت معلقة أخرى، أن “المشكل ليس في تغيير الأشخاص واستبدالهم. المستعجل هو إيجاد آليات لاسترجاع هيبة وقيمة مستوى التعليم والمربون في التعليم العمومي والرفع من المستوى المنحط والهزيل الذي يعرفه اليوم التعليم العمومي في البلاد”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

سياسة

دخل الإنعاش بسبب كورونا.. “العمق” تكشف الوضع الصحي لنائب مقاطعة المنارة بمراكش

سياسة

الغلوسي وترشيح الفاسدين في الانتخابات

سياسة

اتحاد المحامين العرب: قرار البرلمان الأوروبي بشأن المغرب “مخيب للآمال”

تابعنا على