تحذير من الإفراط في شرب مشروبات الطاقة
https://al3omk.com/175796.html

تحذير من الإفراط في شرب مشروبات الطاقة

من المعروف أن مشروبات الطاقة تحتوي على نسبة عالية من الكافيين، ما يُعطيك جرعة نشاط زائدة، وهو ما يجعلها الخيار الأمثل لبعض الأشخاص للحصول على الطاقة، والمشروب المفضل للكثير من الأشخاص خاصةً المراهقين، هو أن البعض يظنها تحتوي على مكملات غذائية مستخلصة من أعشاب معينة كما كُتب على الغلاف.

وشددت منظمة الصحة العالمية مؤخرا على مخاوفها فيما يتعلق بالمشروبات المحتوية على كمية كبيرة من المواد السكرية، وأوصت بحظر بيعها لمن هم أقل من 18 عاما. وتعد ليتوانيا أول دولة في العالم تطبق هذا الحظر، إذ لا يمكن فيها بيع مشروبات الطاقة إلا للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 188 عاما، لأن المراهقين سريعو التأثر بالمستويات المرتفعة من الكافيين الذي يمكن أن يسبب خفقان القلب وارتفاع ضغط الدم والغثيان وتقلص العضلات عند استهلاكه بكميات كبيرة.

بل إن دراسة أجريت في السويد عام 2006 ربطت بين العديد من الوفيات ومشروبات الطاقة. وبحسب نتائج تلك الدراسة، فإن الضحايا تناولوا كمية كبيرة من الكحول عبر مشروبات الطاقة. وتقول انكه إلرس من المعهد الاتحادي الألماني لتقييم المخاطر إن هناك صلة بين الوفيات ومشروبات الطاقة ولكن لا يمكن القول إنها سببت الوفيات.

أما للأشخاص الذين يُعانون من ارتفاع ضغط الدم، فإن فرص الإصابة بالسكتات القلبية تزداد لديهم بعد شرب مشروبات الطاقة. كما أن أعراض التوقف عن شربها تتراوح بين الصداع والصداع النصفي، تمامًا كأعراض الانسحاب عن المخدرات.

أما عن الأعراض الخطيرة التي تُصيب مدمني شرب مشروب الطاقة، فهي تتراوح بين ارتفاع معدل ضربات القلب إلى مستوى خطير، الشعور بآلام في الصدر وقد يتطور الأمر إلى الإصابة بما يُعرف بـ “الصدر السائب flail chest”. وهي تلك الحالة التي يتراجع بها القفص الصدري عن جدار الصدر ما يُسبب تكسر بعض الضلوعة وعادةً ما تحصل هذه الحالة بفعل حوادث السيارات أو السقطات الصعبة، ويُرافقها كدمات في أنسجة الرئة.