مجتمع

الزفزافي: سأستمر في فضح الفساد وعلى الحراك أن يستمر بالسلمية (فيديو)

قال قائد حراك الريف المعتقل بسجن عكاشة بالدار البيضاء ناصر الزفزافي، إنه جد سعيد رغم تواجده داخل زنزانة انفرادية لأنه فضح “أزلام الفساد وسأستمر لأنني لا أصبوا إلا لتحقيق المصلحة العامة”، داعيا أهل الريف إلى الحفاظ على سلمية الحراك “فلولا سلميته لما استمر كل هذه الشهور”.

وتداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” تسجيلا صوتيا يعود لناصر الزفزافي، أوضح من خلاله أن “المعتقلين كانوا حريصين على سلمية الحراك إضافة إلى أنهم أدوا واجبهم الوطني في فضح لوبيات الفساد التي تستغل مناصبها لتحقيق مآربها الشيطانية والشخصية والكذب والتآمر الذي لم يسلم منه حتى ملك البلاد”.

وحذر قائد حراك الريف من الذين يريدون الركوب على مطالب أهل الريف المشروعة داعيا إلى الحرص على سلمية الحراك، وعدم الخروج على نهجها “حفاظا على منطقتكم وعلى بلادكم من كيد الكائدين”.

وتابع قائلا: “أحيكم على صمودكم وثباتكم وإخلاصكم للقضية العادلة والمشروعة وهي المطالب الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، ونصرتكم لإخوتهم البريئين من كل التهم الموجهة إليهم”.

وأشار الزفزافي في ذات التسجيل، إلى أن “التحقيقات التي أمر بها ملك البلاد بخصوص كل المشاريع التي أعطى انطلاقتها بالحسيمة دليل على براءتنا، وبالتالي كان من المفروض أن تكون لوبيات الفساد وراء قضبان السجون”.

تعليقات الزوار

  • حسن المكناسي
    منذ 6 سنوات

    العمق جريدة لابد من محاكمتها لانها حفرة يحفرونها ولابد من ان يسقطوا فيها