البشير عبدو يقدم اعتذاره للفنانين المغاربة نيابة عن ابنه

على خلفية الهجوم الكبير الذي تعرض له عدد من الفنانين المغاربة من قبل جمهور سعد المجرد، بسبب انتقادهم لأغنيته الجديدة “Let Go”، خرج الفنان البشير عبدو بتدوينة يقدم فيها اعتذاره نيابة عن ابنه.

وكتب البشير عبدو في صفحته الرسمية على “فيسبوك”، قائلا: “باسمي ونيابة عن زوجتي وولدي سعد المجرد أوجه كلامي لكل الفنانين الشباب الذين هم في نفس الوقت أصدقاء سعد و أصدقاءنا بطبيعة الحال أقول لهم جميعا بأن بعض الاستفزازات التي تكتب في بعض المواقع الإلكترونية والتي لا تخلق إلا العداوة بينكم ليست بتاتا على لسان أخوكم سعد ولا على لساننا”.

وأضاف والد المجرد “كل مطرب أو مطربة في المغرب او في الوطن العربي ككل له عشاقه و أحبابه والأهم من ذلك والهدف وهو التضامن ‏والنهوض بالفن الموسيقي الغنائي و في نفس الوقت أقدم شكري الجزيل لعشاق سعد الذين يساهمون في الرفع من معنوياته بتشجيعهم و إعجابهم بكل جديد يقدمه دائما حفظكم الله ورعاكم”.

ويأتي هذا الهجوم عقب النجاح الذي حققه الإصدار الفني الجديد لسعد المجرد، وتجاوزه لرقم 10 ملايين مشاهدة في ظرف 48 ساعة من إطلاقها على موقع “يوتوب”. حيث وجد سعد المجرد نفسه أمام موجة من الانتقادات الموجهة له من طرف بعض الفنانين، ما دفع جمهوره للرد عليهم من خلال تعليقات وحملات واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.