هذه الدولة أرسلت حاجًا وحيدًا إلى السعودية

دولة مغمورة في المحيط الأطلسي، لم يسمع بها الكثيرون، لم ترسل إلى المملكة العربية السعودية، إلا حاجًا واحدًا لأداء الفريضة في موسم الحج الأخير إلى الأماكن المقدسة.

جمهورية “ساوتومي وبرينسب”، أرسلت ممثلها الوحيد، وهو الشيخ آدم، لزيارة الحرمَين الشريفَين، وأداء مناسك الحج، وسط تحديات واجهها آدم في رحلته إلى المملكة.

وترحيبًا بالضيف الوحيد، قررت السلطات السعودية، شمول آدم في برنامج ضيوف خادم الحرمَين الشريفين، الذي تكفل بمصاريف حجه.

ونقلت صحيفة “الحياة” السعودية، اليوم الثلاثاء، عن آدم، أنه لاقى صعوبة بالغة في استخراج شريحة لهاتفه المحمول، لأن اسم دولته غير موجود في أنظمة شركات الاتصالات.

وتقع دولة “ساوتومي وبرينسيب” في خليج غينيا، غرب الجابون وجنوب نيجيريا، ويمر بها خط الاستواء، وتتكون من جزيرتَين بركانيتَين تبعدان عن بعضهما 140 كلم، ولا يتجاوز مجموع مساحتهما 1000 كلم2.

وتتمتع الجزيرتان بطبيعة لافتة وجبال بركانية مغطاة بغابات استوائية مطيرة، تحيط بها شواطئ عذراء، وتضم تنوعًا فطريًا بعيدًا عن زخم السياح.

تعليقات الزوّار (0)