https://al3omk.com/276135.html

بعد مقتل فتاة.. سلطات البيضاء تقرر هدم بناية وإخلاء السكان المجاورين

قررت لجنة مكونة من ممثلي السلطات المحلية والمصالح التقنية بالدار البيضاء، وممثل المديرية الإقليمية للإسكان وسياسة المدينة بعمالة مقاطعات الفداء مرس السلطان، الهدم الكلي لبناية سكينة بدرب الشرفاء تسببت في مقتل فتاة وجرح أختها التوأم، إثر انهيار سقف غرفة بالطابق الأول، أول أمس السبت، مع الإخلاء الفوري لساكنة البناية وكذا ساكنة الجوار.

وأوضحت وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة في بلاغ لها اليوم الإثنين، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، أن الحادثة وقعت يوم السبت 03 على الساعة الخامسة و45 دقيقة صباحا، بعدما نهار سقف غرفة بالطابق الأول لبناية مكونة من طابقين وسطح، تقطنها 5 أسر، توجد بدرب الشرفاء، ما أدى لوفاة فتاة بعد نقلها إلى المستشفى وإصابة أختها التوأم بجروح.

وأضاف البلاغ أن اللجنة المحلية المكونة من القطاعات المعنية، انتقلت إلى عين المكان لمعاينة البناية، قبل أن تجتمع لإعادة إيواء قاطني الدور الآيلة للسقوط على مستوى عمالة مقاطعات الفداء مرس السلطان، من أجل تمكين الأسر المعنية من الاستفادة من البرنامج السكني المخصص لها، محددة يوم الأربعاء المقبل موعدا لإجراء عملية القرعة للأسر الثمانية التي كانت تقطن بالبناية المنهارة والبناية المجاورة لها.

الوزارة أشارت إلى أنه خلال شهر يونيو 2012، أبرمت اتفاقية مخصصة لمعالجة الدور الآيلة للسقوط على صعيد الدار البيضاء الكبرى، نصت على ترحيل 9.250 أسرة إلى شقق من فئة 250.000 درهم تؤدي كل أسرة 100.000 درهم، لافتة إلى أنه تم ترحيل ما يقارب 5000 أسرة منها 2000 أسرة لم تشملها الاتفاقية المذكورة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك