البرتغال تعتقل مغربيا وتوجه له تهم الانتماء لمنظمة إرهابية دولية

البرتغال تعتقل مغربيا وتوجه له تهم الانتماء لمنظمة إرهابية دولية

24 مارس 2018 - 12:00

أعلن مكتب المدعي العام للجمهورية بالبرتغال، أمس الجمعة، أن مواطنا مغربيا تم اعتقاله في لشبونة للاشتباه في انتمائه لمنظمة إرهابية دولية.

وأوضح بيان أوردته وكالة الأنباء البرتغالية (لوسا)، أن مكتب المذعي العام صرح بأن المغربي متهم بالانتماء لمنظمة إرهابية دولية وبالتزوير وبارتكاب أربع جرائم أخرى تتعلق باستعمال وثائق مزورة بغرض تمويل أنشطة إرهابية.

وأشار مكتب المدعي العام إلى أن المواطن المغربي المتورط في أعمال التطرف في البرتغال وتجنيد شباب مغاربة لحساب تنظيم “الدولة الإسلامية”، متهم كذلك بجريمة الاستقطاب من أجل الإرهاب وبتمويل الإرهاب.

وقام المتهم، الذي كان يقيم بجهة أفيرو واعتقل حوالي سنة في ألمانيا بموجب مذكرة توقيف أوروبية أصدرها القسم المركزي للأبحاث والعمل الجنائي، في البرتغال بتجنيد مواطن تم فيما بعد توقيفه في فرنسا من أجل محاولة تنفيذ اعتداء إرهابي في هذا البلد.

وبحسب محضر الاتهام فإن الجاني متابع أيضا من أجل تزوير بطاقات ائتمان، والحصول على أموال بهدف تمويل أنشطة ذات صلة بالإرهاب كان سيقوم بها شباب متطرفون.

وذكر المدعي العام أيضا أنه خلال التحقيق، تبين أن إجراءات مماثلة تم اتخاذها في حق هذا المغربي في ألمانيا وفرنسا، مضيفا أن السلطات الفرنسية أصدرت مذكرة توقيف ضده، وذلك جسب ما أوردته وكالة الأنباء الرسمية “لاماب”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

بعد زيارتها لـ12 مؤسسة وطرح توصياتها.. آلية الوقاية من التعذيب تقيم عملها

المستشارون يسائلون العثماني عن سياسته لمعالجة التحديات الاقتصادية والاجتماعية في ظل كورونا

حقوقيون يخلدون “يوم المختطف” بوقفة رمزية بالرباط

تابعنا على