فطور جماعي للحركيين بإقليم إفران

محمد اهرمش – إفران

إلتأم العشرات من المنتخبين والمناضلين والمتعاطفين لحزب الحركة الشعبية، عند مغرب أمس السبت، بإحدى قاعات الأفراح بمنطقة ابن الصميم، أطراللقاء حمو أوحلي كاتب الدولة في التنمية القروية والمياه والغابات، ومحمد أوزين نائب رئيس جهة فاس مكناس، ومحمد الغراس كاتب الدولة في التكوين المهني، وهم في الأصل أعضاء بالمكتب السياسي لحزب السنبلة.

وعرض المنظمون بالمناسبة حصيلة للمشاريع المنجزة بالإقليم وأخرى في طور الإنجاز ومنها من في المراحيل الإدارية الأخيرة قبل انطلاق الأشغال بها، وأشار محمد أوزين في مداخلته إلى أن العديد من الجماعات تعاني عجزا كبيرا في ميزانيتها وتحتاج إلى عقد شركات والتدخل مركزيا لتمويل العديد من مشاريعها الهامة.

وصبت تدخلات الحضور في فترة المناقشة على بعض المشاريع العالقة والمتعثرة، وطرح العديد من المشاكل التي يعاني منها السكان من قبيل الكهرباء والطرقات والمساليك والتعليم هم في حاجة ماسة للدراسة و رصد مبالغ مالية هامة في إطار مشاريع كبيرة لفك العزلة عن مناطقها.

حمو أوحلي عضو المكتب السياسي للحزب وكاتب الدولة في التنمية القروية والمياه والغابات قال في تصريحه لـ “العمق”، أصبح للحركيين بإقليم إفران ومنذ سنين خلت تقليد أنهم يلتئمون كل ما حل شهر رمضان في لقاء فطور جماعي، يتم فيه عرض المشاريع المنجزة طيلة السنة والإستماع إلى هموم الساكنة عن قرب في إطار المناقشة، ليتم التفكير في مشاريع تهم انشغالاتهم إجابة على تساؤلاتهم المعقولة، وكذلك هو لقاء تواصلي لتحيين ترتيب البيت الحركي ليضل قويا في إطار دور الأحزاب في خدمة الصالح العام.

loading...

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك