https://al3omk.com/309322.html

شركة الطيران العمانية تطلق أول رحلة جوية لها ما بين مطاري مسقط والبيضاء

أطلقت شركة الطيران العمانية، صباح اليوم الأحد، أول رحلة جوية لها نحو مطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء انطلاقا من مطار مسقط العاصمة.

ودشن هذه الرحلة وزير السياحة بسلطنة عمان السيد أحمد بن ناصر المحرزي، بحلوله بمطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء على رأس وفد هام ضم عددا من المسؤولين الحكوميين وموظفي الطيران العماني إلى جانب طاقم إعلامي.

وبهذه المناسبة، أكد وزير السياحة المغربي السيد محمد ساجد، لدى استقباله للوفد العماني، أن هذا الخط الجوي المباشر الجديد جاء ليترجم متانة وعمق العلاقات الأخوية المتميزة التي تجمع بين المملكة المغربية وسلطنة عمان، مما سيساهم في دعم المبادلات التجارية والاقتصادية بين الطرفين، وفتح آفاق واسعة للشراكة بين البلدين على المستوى السياحي.

وأشار، في هذا الصدد، إلى أن سلطة عمان تعد من بين البلدان السياحية البارزة في منطقة الخليج، وإلى أن هذا الخط المباشر سيفتح المجال أمام المغاربة لاستكشاف جمالية وعمق ثقافة هذا البلد العربي ، وكذلك الشأن بالنسبة للعمانيين الذين ستتاح لهم فرصة اكتشاف جمالية المغرب ووجهاته السياحية المتعددة.

وأعرب عن أمله في مضاعفة مثل هذه الرحلات التي ستربط بين مسقط والدار البيضاء بمعدل أربع رحلات في الأسبوع ، وذلك في أفق نسج علاقة تعاون متينة بين الشركتين الوطنيتين للنقل الجوي بالمملكة المغربية وسلطنة عمان.

ومن جانبه، تقدم وزير السياحة العماني السيد أحمد بن ناصر المجرزي بجزيل الشكر للمملكة على هذا التعاون الذي كلل بفتح خط جوي جديد بين العاصمة مسقط والدار البيضاء ، في وقت يشهد فيه المغرب نهضة سياحية كبيرة، حيث إن هناك طلبا كبيرا على السوق المغربية، مما دفع بشركة الطيران العماني إلى المبادرة بفتح هذا الخط المباشر.

وقال إن بلاده تحدوها رغبة أكيدة في تكثيف رحلاتها الجوية نحو المغرب، حتى تصبح بشكل يومي في أقرب وقت ممكن ، معتبرا أن هذا الخط من شأنه تعزيز العلاقات الثنائية القائمة بين سلطنة عمان المتميزة بطبيعتها وتراثها وثقافتها والمملكة المغربية التي تزخر بحضارة وتاريخ عريقين.

وذكر الوزير العماني أن العلاقات بين البلدين هي علاقات أصيلة، مشيرا في هذا الإطار إلى الرحلة التي قام بها الرحالة المغربي ابن بطوطة إلى إحدى المدن العمانية، وهي المدينة التي صنفت مؤخرا كتراث عالمي من طرف منظمة اليونيسكو.

وحسب معطيات قدمتها شركة الخطوط العمانية، فإن رحلات الذهاب ستقلع من مدينة الدار البيضاء ، في حدود الساعة الثامنة و20 دقيقة من صباح أيام الأحد والاثنين والأربعاء والجمعة لتحط بمطار مسقط الدولي في الساعة السابعة و15 دقيقة مساء.

أما فيما يخص رحلات العودة، فستغادر خلالها الطائرة (بوينغ 800-787 دريملاينر) مطار مسقط في حدود الساعة الواحدة و20 دقيقة من صباح أيام الأحد والاثنين والأربعاء والجمعة لتصل إلى مطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء في الساعة السابعة صباحا و10 دقائق.

وتندرج هذه البادرة ، حسب بلاغ للشركة ، في إطار الاستراتيجية التوسعية التي ينهجها الطيران العماني سواء من حيث شبكته أو أسطوله الجوي، حيث يتطلع من خلالها إلى تسخير 66 طائرة لتأمين رحلاته نحو 60 وجهة مع مطلع سنة 2022. كما يرغب في حصد المزيد من الجوائز والاعترافات بجودة الخدمات والمنتجات المقدمة على متن رحلاته الجوية.

وتأتي هذه الوجهة الجديدة عقب إطلاق الطيران العماني في الأول من يونيو لرحلات تجاه اسطنبول، في افق تعزيزها برحلات جوية أخرى خلال شهر اكتوبر القادم نحو العاصمة الروسية موسكو.

ويذكر أن الطيران الع ماني يؤمن يوميا من مبنى المسافرين الجديد ما يقرب من 200 رحلة. حيث تغطي طائراته 9 وجهات ضمن دول مجلس التعاون الخليجي و11 وجهة في الهند و7 وجهات في أوروبا، وذلك فضلا عن وجهات أخرى تهم كل من إسطنبول وشبه القارة الهندية والشرق الأقصى والشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مما يوفر أمام زبنائها العديد من الخيارات وسهولة الوصول.

كان في حفل استقبال الوفد الرسمي العماني إلى جانب السيد محمد ساجد كل من عامل اقليم النواصر السيد حسن زيتوني وسفير سلطنة عمان المعتمد بالرباط والمدير العام للمكتب الوطني للمطارات وشخصيات أخرى من عالم الطيران.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك