مسافرون يعايشون لحظات رعب بعد ارتماء فتاة أمام قطار

عايش مسافرون على متن قطار مكوكي بين مراكش وفاس لحظات رعب بعد أن ارتمت فتاة أمامه واضعة حد لحياتها اليوم الأحد 8 يوليوز 2018.

وعاينت جريدة “العمق” الحادث الذي تسبب في حالة من الهلع لدى المسافرين الذين لم يعلموا في بادئ الأمر سبب التوقف المفاجئ للقطار.

وألقت الفتاة التي لم يكشف بعد عن هويتها نفسها أمام القطار القادم من مراكش والمتوجه إلى فاس لتفارق الحياة في حينه.

واصطدم القطار الذي انطلق من الدار البيضاء المسافرين على الساعة الخامسة والربع بالفتاة على الساعة 5.45 مما جعل القطار يتوقف لأزيد من نصف ساعة في الطريق الرابطة بين محطة تمارة ومحطة الرباط أكدال.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك