البيجيدي يطالب بإعادة بسط يد الحكومة على قطاع المحروقات

طالب إدريس الأزمي الإدريسي رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، بضرورة رجوع الحكومة بقوة لتحمل المسؤولية في قطاع المحروقات، باعتباره القطاع الوحيد الذي يربح منه كل من يشتغل فيه.

جاء ذلك خلال جلسة عمومية لتقديم ومناقشة تقرير المهمة الاستطلاعية المؤقتة حول كيفية تحديد أسعار البيع للعموم، وحقيقة وشروط المنافسة بقطاع المحروقات بعد قرار تحديد الأسعار عقدت صباح اليوم الثلاثاء.

وأوضح  الأزمي، أن قطاع المحروقات يحتاج لحكامة من البئر إلى خزانات السيارات، مضيفا أنه لا يمكن للفاعلين الاقتصاديبن أن يفرضوا على الدولة إرادتهم في قطاع حيوي.

ودعا الأزمي، إلى فتح المجال لمن أراد الاستثمار في القطاع سواء خلال مرحلة التخزين أو التوزيع أو الاستيراد، موضحا أن 172 محطة جديدة تم فتحها بعد تحرير القطاع.

وأوصى النائب البرلماني، بتحمل الدولة لمسؤوليتها علاوة على تحمل الفاعلين الاقتصاديين وذلك بمراعاة هؤلاء للمسؤولية الاجتماعية.

وطالب النائب البرلماني بالتسريع  لإخراج مجلس المنافسة للوجود، علاوة على وضع ميكانيزم يضبط الربح في قطاع المحروقات.

وأوضح الأزمي أن المطلوب من نواب البرلمان هو الدفاع عن مصالح المواطنين، وليس الدفاع عن اللوبيات الاقتصادية التي قال إنها تملك من يدافع عنها.

وقال المتحدث لن نقبل بهامش ربح كما كان عليه سابقا، ونطالب بإعمال المنافسة في القطاع من البئر إلى خزانات السيارات والشاحنات..

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك