رونار يفتح الباب لمغادرة المنتخب ويشترط 4 مليار للرحيل

كشفت صحيفة اليوم السابع المصرية، عن مستجدات مفاوضات الاتحاد المصري مع مدرب المنتخب الوطني هيرفي ورنار، من اجل ضمه لتدريب منتخب الفراعنة في الفترة المقبلة.

وحسب ما أكدت الصحيفة المصرية، فإن المفاوضات بين رونار والاتحاد المصري لكرة القدم، وصلت للباب المسدود بسبب تمسك الجامعة الملكية بالمدرب هيرفي رونار.

وأضافت الصحيفة المصرية، أن المدرب الفرنسي أخبر الاتحاد المصري أنه لا يمانع في تدريب المنتخب المصري، شريطة أن يدفع الاتحاد المصري الشرط الجزائي المتضمن في عقد رونار مع الجامعة الملكية لكرة القدم المقدر ب4 مليار سنتيم.

وأكدت الصحيفة المصرية، أن المدرب الفرنسي يرغب في الرحيل عن المنتخب الوطني، في حالة توصل لاتفاق مع اتحاد كروي يدفع له قيمة فسخ العقد 4 مليار مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في العقد الممتد إلى سنة 2022.

ويرتبط المدرب الفرنسي بعقد رفقة المنتخب الوطني إلى سنة 2022، تم تعديله مباشرة بعد تأهل المنتخب الوطني للدور الثاني من كأس الأمم الافريقية بالغابون سنة 2017.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك