https://al3omk.com/322196.html

ذكاء اصطناعي يمكنه اكتشاف 50 من أمراض العين

طورت شركة ديب مايند التابعة لغوغل والمتخصصة بأبحاث الذكاء الاصطناعي، نظام ذكاء اصطناعي يمكنه أن يتعرف بدقة خمسين نوعا مختلفا من أمراض العين بدقة تضاهي دقة أطباء العيون.

ويمكن لهذا النظام أن يحلل المسح الشبكي ثلاثي الأبعاد للعين بحثا عن علامات مبكرة للإصابة بأمراض مثل الغلوكوما ومرض العين السكري والتكلس البقعي، وقد طور بتعاون بحثي مشترك مع مستشفى “مورفيلدز آي” بـلندن طيلة الـ18 شهرا الماضية.

وقد تعرّف الذكاء الاصطناعي أنواع الأمراض من صور “التصوير المقطعي البصري المترابط” (أو ٍسي تي) بدقة بلغت 94.5%، وتعلم كيفية اكتشاف ذلك بدراسة نحو 15 ألف مسح لعيون مجهولة، ونشرت نتائج التجربة في دورية “نيتشر مديسن” الاثنين الماضي.

ويرى مصطفى سليمان الشريك المؤسس لديب مايند، وهو بريطاني من أب سوري، في منشور على موقع الشركة، أن بإمكان نظام الذكاء الاصطناعي المساعدة في إنقاذ أبصار الناس، وقد يستخدم في يوم ما بالمستشفيات حول العالم.

وقال “يمكن لنظامنا للذكاء الاصطناعي أن يفسر بسرعة عمليات المسح الضوئي للعين من المعاينة السريرية الروتينية بدقة غير مسبوقة، ويمكنه التوصية بطريقة صحيحة بكيفية إحالة المرضى للعلاج في أكثر من خمسين من أمراض العين التي تهدد البصر، بدقة تماثل دقة كبار الأطباء الخبراء في العالم”.

ورغم تأكيده بأن هذه ما تزال نتائج مبكرة، فقد قال إنهم يأملون في أن تساعد الأطباء على إعطاء الأولوية للمرضى الذين يحتاجون إلى علاج عاجل بسرعة، الأمر الذي قد ينقذ أبصارهم في نهاية المطاف.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك