https://al3omk.com/323668.html

أم تتخلص من رضيعها في حاوية للأزبال بأكادير ليلة عيد الأضحى اختفى وسط النفايات وعثر عليه "مِيخالَة"

أقدمت سيدة مجهولة الهوية، على التخلص من رضيعها ليلة أمس بطريقة صادمة ضواحي أكادير، بحيث قامت برميه داخل حاوية للقمامة والنفايات المنزلية، وتراكمت عليه الأزبال ليختفي وسطها، إلى أن اكتشفه شخص يمتهن جمع النفايات القابلة للتدوير من قبيل الكارطون وبقايا الخضر.

وحسب مصادر مطلعة فقد تم العثور على الرضيع وسط أكوام القمامة بحاوية أزبال قرب المدرسة الإبتدائية ” ازيكو ” بأنزا العليا، وبمجرد علمها بالحادث حلت السلطات المحلية و الأمنية بمكان تواجد الرضيع، في الوقت الذي باشرت فيه الشرطة العلمية تحرياتها للكشف عن هوية الأم.

هذا وقد جرى نقل الرضيع إلى جناح الأطفال المتخلى عنهم بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بأكادير حيث ينتظر أن تجرى له فحوصات للتبين من حالته الصحية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك