https://al3omk.com/329349.html

ممثلة تتهم ابنها بضربها .. والأخير يكشف “المستور” (فيديو) كشف أنها حاولت الانتحار سابقا

اتهمت الممثلة اللبنانية نادين نادين الراسي ابنها مارك حدشيتي بضربها، إلا أن الأخير كذب كلامها مشيراً إلى معاناتها من وضع نفسي صعب وحاجتها إلى إكمال العلاج.

وفي تسجيل صوتي تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، قال مارك: “أريد أن أعلق على الكلام الذي قالته والدتي. أنا حزين من أجلك بسبب الحالة التي أنت فيها. منذ أن غادرت المستشفى، لا أعرف ماذا حصل لك. أنت بقيتِ في المستشفى 4 أيام، وأنا عجزت عن النوم لمدة 4 ليال متتالية، بسبب الأفكار البشعة التي تراودني حولك. كنت أراك تموتين أمامي وترمين بنفسك من السيارة أمامي وتتخلصين من المصل أمامي، وتريدين الموت”.

ونفى ضربه لوالدته متابعاً القول: “لا أعرف سبب ثورة والدتي علي مع أنه من المعيب أن أتحدث عن التضحيات التي قمت بها من أجلها، وفي الأساس أنا لم آت على ذكر تلك التضحيات منذ أن كنت صغيراً. كل ما في الأمر أنني ذهبت لكي أتكلم معها، ولكني لم أضربها على الإطلاق”.

وكانت قناة LBC الفضائية اللبنانية، قد نشرت مقطعاً صوتياً لنادين الراسي وهي تبكي وتتحدث عن ضرب ابنها لها بوجود شقيقيه في المنزل.

وقالت في التسجيل الصوتي: “أنا الأم التي ضحت كل السنوات الماضية من أجل مارك، ضربني في الشاليه وقال لي أنا أنقذتك من الموت.. يكتر خيرو مارك اللي شالني من الموت”.

ولمّحت الراسي في الفيديو إلى أنها حاولت الانتحار يوم الإثنين الماضي 3 شتنبر، لكنّ مارك أنقذها «ويا ليتني مت قبل أن يضربني ابني»، وأضافت: «طلباتهم صارت كثيرة ونظراتهم لي التي تشير إلى أنني مقصرة في حقهم».

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك