https://al3omk.com/333566.html

نقابي: التقاعد “الهزيل” يدفع أطر المستشفيات الجامعية للاستقالة أكد أنه لا يتجاوز 40% من الأجرة

طالب المتدخلون في الندوة الصحافية التي نظمتها النقابة الوطنية للصحة العمومية بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، أمس الخميس، بإيجاد حل لمشكل تقاعد موظفي المستشفيات الجامعية بالمغرب، مؤكدين أنه كل الموظفين بمختلف أصنافهم من أطباء وممرضين وتقنيين وغيرهم، يجدون أنفسهم أمام تقاعد لا يتجاوز 40 في المائة من الأجرة التي كانوا يتقاضونها أثناء مزاولتهم للمهنة.

واعتبر صلاح الدين غزالي عضو المجلس الوطني للنقابة المنضوية تحت لواء الفيدرالية الديمقراطية للشغل أن موظفي المراكز الاستشفائية الجامعية منخرطون “غصبا” في الصندوق المغربي لمنح رتب التقاعد، مشددا أن هذا الصندوق “يعطي تعويضا هزيلا حيث لا يتجاوز 40 في المائة من الأجرة”، مضيفا أنه “ما يخالف المعمول به لدى موظفي وزارة الصحة والمستشفى الجامعي بالرباط”.

وأكد غزالي أن “هذا المشكل يؤدي إلى حالات استقالة بالمئات، وهو ما يساهم في تقليص عدد الموارد البشرية بالمركز الاستشفائي الجامعي بمراكش، ويزيد الضغط على العاملين به”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك