https://al3omk.com/339341.html

البوسنة والهرسك :الانتخابات الرئاسية والتشريعية تجري في ظل خلفيات عرقية اعتاد عليها الناخبون

انطلقت صباح اليوم الأحد بالبوسنة والهرسك الانتخابات العامة ، التي سيتم خلالها انتخاب سلطات ستة مستويات لتدبير شؤون البلاد ،منها هيئة الرئاسة والبرلمان المركزي، والتي تجري في ظل خلفيات عرقية اعتاد عليها الناخبون .

ووفقا للقوانين الجاري بها العمل ، سيختار مواطنو البوسنة والهرسك مسؤولي ستة مستويات، أعضاء هيئة رئاسة البوسنة والهرسك من ثلاثة أعضاء ،والبرلمان المركزي ، وبرلمانات اثنين من مناطق الحكم الذاتي في البلاد ، الصرب والمسلمين الكرواتيين ،ورئيس الجانب الصربي ،وعشر حكومات خاصة بالمحافظات.

وعلى القاعدة الناخبة ،التي تتكون من حوالي 3.3 مليون شخص الذين لديهم الحق في التصويت ، أن تختار ممثليها على مختلف المستويات من بين 67 حزبا سياسيا و 34 تحالفا انتخابيا.

ويرى الملاحظون أن الانتخابات التي تجري اليوم الأحد هي حدث حاسم ، بحيث أنها ستحدد ما إذا كانت البوسنة والهرسك ستتقدم على طريق الاندماج مع الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي أم ستبقى ماضية في الصراع العرقي.

وأضاف الملاحظون أن التصويت يجري اليوم في “جو من الإحباط الناجم عن الأزمة الاقتصادية المزمنة والنظام السياسي المعقد”، إذ بعد ما يقرب من 23 سنة من انتهاء الحرب في البوسنة والهرسك ، والتي أودت بحياة أكثر من 100.000 شخص ، لا تزال هذه الدولة الفيدرالية “منقسمة بشكل حاد ،إذ غالبا ما يفضل السياسيون الولاء للمجموعات العرقية التي ينتمون إليها.”

وتم تحديد النظام السياسي الإداري في البوسنة والهرسك وفق اتفاق دايتون للسلام لعام 1995 ، وتنقسم البلاد بموجبه إلى جزأين: اتحاد البوسنة والهرسك (الذي يسكنه أساسا البوسنيون المسلمون والكاثوليك الكروات) وجمهورية صربيا (غالبية الصرب الأرثوذكس).

ووفقا لدستور البوسنة والهرسك ، وهو جزء لا يتجزأ من اتفاق دايتون ، لا يحق لأي من الجانبين المستقلين في البوسنة والهرسك الانفصال، وفي هذا السياق ، تدعو الأقلية الكرواتية إلى إنشاء هيئة مستقلة ثالثة داخل البوسنة والهرسك ، حيث يمكنها أن تسير أمورها بشكل مستقل.

وقد انطلقت الحملة الانتخابية للانتخابات البرلمانية والرئاسية في السابع من شهر شتنبر الماضي وانتهت في منتصف ليلة أمس السبت.

ويصوت الناخبون لاختيار الأعضاء الثلاثة، البوسناقي (من البوسنة)، والصربي، والكرواتي، لمجلس الرئاسي الثلاثي للجمهورية، ولاختيار الحكومة الفيدرالية، وحكومات التجمعات والكيانات، بالإضافة لاختيار أعضاء البرلمان.

وتجرى الانتخابات في البوسنة كل 4 سنوات، وانتخابات اليوم الأحد هي الثامنة منذ اتفاق دايتون ،الذي أنهى حرب البوسنة التي استمرت بين أعوام 1992 و1995.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك