https://al3omk.com/340918.html

اتهامات لأنصار حسبان بعرقلة تشكيل المكتب المسير للرجاء بهدف "الضغط على المسؤولين الحاليين"

علمت جريدة “العمق” من مصدر مطلع، أن مجموعة من المنخرطين بنادي الرجاء الرياضي باشروا عملهم من أجل الضغط على المسؤولين الحاليين بهدف إدخال عدة أسماء إلى المكتب المسير للنادي.

وأضافت المصدر ذاته، أن أحد أنصار الرئيس السابق سعيد حسبان طالب بتنصيبه نائبا للرئيس، وهو الأمر الذي اعترض عليه بعض المنخرطين بالنادي.

وأوضح مصدر الجريدة أنه في الوقت الذي بدأ فيه النادي محاولة الخروج من نفق الأزمة وتحقيق نتائج إيجابية، خرجت مجموعة من الأسماء من أجل التأثير على المكتب المسير المنتخب خلفا لسعيد حسبان.

وتابع المتحدث، أن المسؤول الحالي للنادي يرفض الحديث في الأمر حفاظا على استقرار الفريق وعدم الثأثير على النتائج الإيجابية التي يحققها النادي، حسب قوله.

وكانت جريدة “العمق” قد علمت من مصدر مطلع، أن سليم الشيخ مدير القناة الثانية “دوزيم”، يقترب من عضوية المكتب الجديد لنادي الرجاء البيضاوي، وأنه أبدى موافقته على ذلك، وأن أعضاء ومنخرطي النادي طلبوا من مدير القناة الاشتغال إلى جانب حسن الزيات المنتخب حديثا على رأس إدارة النادي.

ويرتقب أن يعلن الرئيس جواد الزيات عن موعد لتشكيل المكتب الجديد للنادي، الذي سيشمل ضمن عضويته أنيس محفوظ ونوال عدوي ثاني منخرطة وأول عضو بمكتب الرجاء، والمهدي البلغيتي وعماد حدور ومنير الشرايبي الوالي السابق لمدينة مراكش والذي يشغل حاليا مديرا في أحد الأبناك.

يشار إلى أن نادي الرجاء، عاش السنة الماضية على إيقاع أزمة الرئاسة التي أفضت إلى إزاحة سعيد حسبان وتنصيب لجنة مؤقتة لتسير النادي على رأسها محمد أوزال.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك