https://al3omk.com/343624.html

بركة: المناطق الجبلية تسجل أعلى نسب الفقر والهشاشة رغم ثروتها قال إن هذه المناطق لم تستفد من سياسة خاصة إلا سنة 2015

قال نزار بركة، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، إن المناطـق الجبليـة “توفر فرصـة لتحقيـق تنميـة مسـتدامة مرتكـزة علـى تثميـن المـوارد وخلـق ديناميـة جديـدة فـي القطاعـات المنتجـة للثـروة ولفـرص الشـغل، مـن خـلال إحـداث أقطـاب للتنميـة خاصـة بـكل سلسـلة جبليـة، مستدركا أنه “ورغـم هـذه الثـروات، تَّسـجُل أعلـى معـدلات الفقـر والهشاشـة علـى المسـتوى الوطنـي بالمناطـق الجبليـة”

وأشار المتحدث ذاته أنه تم إطلاق العديـد مـن المشـاريع منـذ سـنوات السـتينيات مـن أجـل تنميـة العالـم القـروي، مضيفا أن هذه الأخيرة لم تسـتفد مــن سياســة خاصـة أو إسـتراتيجية تنمويـة مندمجـة حيث “لـم يتسـن هـذا الأمر إلا سـنة 2015 مـع اعتمـاد البرنامـج المندمـج لتنميـة المناطـق الجبليـة”، وذلك حسب بلاغ صحفي توصلت جريدة العمق بنسخة منه.

بركة وحسب نفس المصدر، تحدث في مداخلة أثناء المحاضرة الافتتاحية عن رأي المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي حول “التنمية القروية: مجال المناطق الجبلية”، معتبرا “النموذج التنموي الجديد للمناطق الجبلية، ضمن فعاليات الدورة الثانية لمهرجان “أجذير إزوران”، الذي انطلقت مساء أول أمس الثلاثاء 17 أكتوبر 2018، بفضاء أجذير وتنظمه على مدى أربعة أيام جمعية أجذير إزوران للثقافة الأمازيغية بخنيفرة، تحت رعاية الملك محمد السادس تحت شعار “الفعل الثقافي الأمازيغي دعامة أساسية لتنمية المناطق الجبلية”.

وأوضح بركة أن المناطـق الجبليـة “توفر فرصـة لتحقيـق تنميـة مسـتدامة مرتكـزة علـى تثميـن المـوارد وخلـق ديناميـة جديـدة فـي القطاعـات المنتجـة للثـروة ولفـرص الشـغل، مـن خـلال إحـداث أقطـاب للتنميـة خاصـة بـكل سلسـلة جبليـة، مستدركا أنه “ورغـم هـذه الثـروات، تَّسـجُل أعلـى معـدلات الفقـر والهشاشـة علـى المسـتوى الوطنـي بالمناطـق الجبليـة”.

كما أكد أن التقـدم الـذي تـم إحـرازه فـي إطـار المشـاريع “المندمجـة” مـن أجـل تنميـة العالـم القـروي والمناطـق الجبليـة، “لـم يسـاهم فـي التحسـين الفعلـي لظـروف عيـش سـاكنة المناطـق الجبليـة، ولـم يسـمح بالتصـدي الفعـال لإشـكاليات الطبيعيـة الخاصـة التـي تهـدد هـذه المناطـق مـن قبيـل تأثيـرات التغيـرات المناخيـة، لا سـيما موجـات البـرد والفيضانـات المدمـرة و/أو الفتـرات الطويلـة مـن الجفـاف” يضيف البلاغ.

ويرى المجلس أن ” أبـرز الاسـتراتيجيات التـي تـم وضعهـا لتنميـة المجـال القـروي والمناطـق الجبليـة، لا سـيما البرنامـج المندمـج لتنميـة المناطـق الجبليـة ومخطـط المغـرب الأخضـر ورؤيـة 2020 للسـياحة ورؤيـة 2015 للصناعـة التقليديـة، لـم يواكبهـا إطـار تشـريعي ينظـم كيفيـات تنفيذهـا ويحـدد مسـؤوليات الفاعليـن المعنييـن”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك