https://al3omk.com/343647.html

هذه تفاصيل التعويض المادي الذي طالبت به المشتكيات ببُوعشرين دفاع المشتكيات ينهي مرافعته

شارفت مرافعات دفاع المطالبات بالحق المدني في قضية الصحافي ومدير نشر جريدة “أخبار اليوم” توفيق بوعشرين على نهايتها، فيما تستعد هيئة دفاع بوعشرين لبداية المرافعة يوم الإثنين المقبل.

وفي هذا السياق، قالت المحامية أمينة الطالبي عن هيأة دفاع المشتكيات في تصريح لجريدة “العمق”، إنها أرفقت مطالبتها بمبالغ مالية كتعويض للضرر الذي لحق المشتكيات، بتعليل “منطقي” للمحكمة، وذلك بناء على جاء به المشرع المغربي من عقوبات حبسية قاسية وغرامة مالية تصل إلى ستة مليون درهم، في حق مرتكبي الجرائم المنسوبة لتوفيق بوعشرين.

وأضافت المتحدثة ذاتها. أنها طالبت المحكمة بـ5 مليون درهم كتعويض للمشتكية أسماء الحلاوي، وبـ3 مليون درهم بالنسبة لكل من سارة المرس وخلود جابري، وبـ2 مليون الدرهم بالنسبة لنعيمة الحروري وزوجها الذي كان يشغل منصب نائب رئيس التحرير، لما خلفته القضية من أضرار نفسية لا يزال يعاني منها زوج “الضحية” إلى حدود الآن على حد تعبيرها.

من جهة أخرى، أكد عضو هيأة دفاع توفيق بوعشرين محمد زيان، في تصريح لجريدة “العمق”، أن التعويضات التي طالبت بها المحامية أمينة الطالبي، لا أساس لها في غياب أدلة واضحة و دامغة تثبت تورط موكله فيما نسب إليه من تهم ، مشيرا إلى أنه يستعد لإفتتاح جلسة المرافعة في القضية يوم الإثنين المقبل.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك