https://al3omk.com/344047.html

برلمانية تسائل أمزازي عن “حراك التعليم” ببني ملال احتجاجات في صفوف التلاميذ والأطر التربوية

وجهت البرلمانية “البامية” مريم وحساة سؤالا كتابيا إلى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، حول احتجاجات التلاميذ والأطر التربوية بإقليم بني ملال.

وقالت البرلمانية وحساة  في سؤالها إن إقليم بني ملال يعرف موجة من الاحتجاجات في صفوف التلاميذ والأطر التربوية في الآونة الأخيرة، في ظل غياب أي تجاوب للمسؤولين مع المطالب الملحة لمعالجة الأعطاب والاختلالات الكثيرة التي تسببت في دخول مدرسي كارثي لهذا الموسم، وفق تعبيرها.

وساءلت وحساة الوزير أمزازي عن الإجراءات والتدابير التي اتخذتها وزارته على ضوء ما وصفته بالحراك الذي يعرفه قطاع التعليم بمديرية بني ملال.

يأتي هذا السؤال الكتابي للبرلمانية المنتمية لحزب الاصالة والمعاصرة بعد سؤال سابق  إلى الوزير امزازي  وجهت فيه تهما ثقيلة إلى المكلف بالمديرية الإقليمية للتعليم ببني ملال بعد توصلها بمجموعة من الشكايات والتظلمات بخصوص “وجود ممارسات واختلالات تدبيرية صادرة عن المديرية الإقليمية لوزارة التعليم ببني ملال”.

وساءلت وحساة في سؤوالها الأول الوزير أمزازي عن الإجراءات الآنية التي سيتخذها لفتح تحقيق عاجل للوقوف على حقيقة ما يجري من “خروقات تدبيرية” بالمديرية الإقليمية للتعليم ببني ملال.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك