https://al3omk.com/347612.html

رغم تجاهل المسؤولين .. أطفال مغاربة يتفوقون في مسابقة بتركيا يتابعون دراستهم في مدارس عمومية بالصويرة

استطاع سبعة أطفال مغاربة حصد مراتب متقدمة في المسابقة الدولية للحساب الذهني، من بينهم التلميذة ملاك بالعربي، التي حصلت على الرتبة الأولى عالميا في المستوى الأول المكتوب الخاص بالحساب الذهني، بالإضافة إلى التلميذ آدم الحواص الذي استطاع أيضا الحصول على الرتبة الأولى بالمستوى الرابع في المسابقة،فيما توجت التلميذة كنزة غونيمي الرتبة الثانية بالمستوى الرابع في ذات المسابقة.

كما استطاع التلاميذ الأربعة الآخرين الحصول على مراتب متقدمة ونالوا الكأس الذهبية رغم عدم حصولهم على دعم مالي للمشاركة في هذه التظاهرة العلمية من قبل الجهات الرسمية المعنية.

المشاركون السبعة الذين مثلوا المغرب في هذه المسابقة العلمية، تكلف ذويهم بمصاريف التسجيل والتنقل والإقامة خلال المنافسات التي أقيمت بتركيا وذلك بعد رفض الجهات الرسمية دعمهم.

وعبر خالد مقس، أحد المؤطرين للتلاميذ، في تصريحات صحفية عن فخره بهذا التتويج العلمي، مشيرا إلى أن أبناء المدرسة العمومية والذين ينحدرون من الصويرة، استطاعوا تشريف المغرب والحصول على اللقب العالمي رغم المنافسة الكبيرة للمشاركين من دول أخرى.

وكشف المؤطر أنه كان يرغب في مشاركة عدد أكبر من التلاميذ المغاربة، غير أن غياب التحفيز والدعم، حال دون مشاركة تلاميذ آخرين.

ويشار إلى أن المسابقة العالمية للحساب الذهني والتي ترمي إلى تعليم التلاميذ العمليات الحسابية بطريقة ذهنية وبدون استخدام الورقة والقلم والآلة الحاسبة في ورشات، نظمت بتركيا يومي 27 و28 أكتوبر الجاري، عرفت مشاركة أكثر من 30 دولة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك