https://al3omk.com/350537.html

“بريطل” .. مغربي أبْهر الفرنسيين بـ”العِلْم” (فيديو) قضى 34سنة بالتعليم العالي

صنع كريم بريطل (55 سنة)، لنفسه ولوطنه المغرب، مكانة متميزة وسط المجتمع الفرنسي، وبالضبط بالعاصمة باريس، وارتبط اسمه كثيرا بالتعليم الجامعي والبحث العلمي، حيث قضى  34 سنة، بين رحاب أكبر الجامعات، أنهاه بتأسيس معهد متخصص.

يشغل اليوم كريم بريطل، منصب المدير المؤسس لـ Private French University المتواجدة بالمقاطعة الثامنة الباريسية، كما يشغل رئيس جمعية مغرب الواجبات والحقوق MAROC DEVOIR ET DROIT، ورئيس الفيدرالية الفيدرالية الجمعيات المغربية في العالم.

يقول بريطل كريم عن مساره بفرنسا” قضيت بالتدريس العالي 34 سنة،بدأته في سن 21، وبعد 8 سنوات أنشأت مؤسستي الأولى IMPACT INTERNATIONALk ، وكان لي شرف تكوين 5000 طالب، من بينهم مغاربة وأفارقة، وفي سنة 2009 أنشات  Private French University وتتكون من ثلاث أقسام، من بينها قسم للتكوين المستمر”

وعن الوصفة السحرية لنجاحه، يقول بريطل” انتهى الزمن الذي يرى فيه الفرنسيون المغاربة، مجرد مهاجرين يعملون بمصانع رونو وسوشو، اليوم الشباب حقق أحلاما كان لايستطيع حتى البوح بها في الماضي، وبدأنا نرى في المجتمع الفرنسي مغاربة يفتحون مكاتب محاماة وأطباء وأساتذة جامعيين ومقاولين”

وعن ارتباطه بوطنه يقول ذات المتحدث” نموت ونحيى ونبقى دائما مغاربة، فمع مرور الوقت والعمر نحس بالثقل تجاه بلدنا، نحس بأنه يجب أن نقدم شيئا لوطننا، لذلك التجأت إلى العمل الجمعوي لرد الاعتبار والجميل لبلدي، وخاصة للشباب المغربي المقيم بفرنسا والذي يعيش في وضعية استثنائية، إن لم نقل صعبة، وأسعى كذلك إلى تقعيد العمل الجمعوي الذي تغير جذريا، فاليوم  الجمعيات يجب أن تخرج من طابعها الكلاسيكي، تنتظر فقط المساعدات المالية”

وبخصوص تحضيره لندوة دولية، يقول بريطل”  أشتغل في إطار جمعية MAROC DEVOIR ET DROIT على التحضير لندوة دولية، في موضوع “la Security international”سيحتضنها مقر البرلمان الفرنسي بباريس يوم 15 نونبر المقبل، وسيحضرها محللون سياسيون وإعلاميون متخصصون، سنتحدث فيها عن تهريب المخدرات والبشر والأسلحة في بعض المناطق الحساسة، والتي تعتبر معقلا للإرهابيين والحركات الانفصالية، وأظن أن هذا اللقاء سيكون ضربة قاضية للكيان الوهمي البوليساريو”

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك