https://al3omk.com/351181.html

حقوقيون يدقون ناقوس الخطر لإنقاذ متشرد من الموت بالفقيه بنصالح (صورة) يعيش ظروفا مأساوية

 طالب الفرع المغربي لحقوق الانسان باحد بوموسى ضمن النفوذ الترابي للفقيه بنصالح عامل الإقليم للتدخل من أجل إنقاذ حياة مواطن متشرد من الضياع.

وقال التنطيم الحقوقي في رسالة وجهها إلى عامل الإقليم إنه على الرغم من النداءات المتكررة الموجهة إلى عامل الأقليم حول موضوع مواطن يدعى ” رشيد”، فإنه لا زال يعيش ظروفا مأساوية ولا إنسانية بمركز الجماعة الترابية أحد بوموسى.

وأشارت الرسالة التي توصلت “العمق” بنسخة منها إلى أن “رشيد” يبيت في العراء تحت رحمة السماء، مما يعرض حياته وسلامته للخطر، خاصة مع موجة البرد التي تشهدها المنطقة، وفق تعبير الوثيقة.

وأضاف التنظيم الحقوقي أن حالة “رشيد” تجعل ما تنادي به الدولة من توفير ظروف العيش الكريم لهذه الفئة مجرد خطابات فضفاضة لا أثر لها على أرض الواقع، بحسب ما أوردته الرسالة.

وأوضح المركز في رسالته أنه سبق له أن زود عامل الإقليم بصور وقرص مدمج يوثق للمعني بالأمر وهو يتجول بمركز الجماعة سالفة الذكز في وضع مأساوي، مشيرا أن استمرار الوضع دفعه إلى عقد لقاء مع السلطات المحلية يوم الجمعة 2 نونبر الجاري للمطالبة من جديد بإنقاذ حياة “رشيد”.

وطالب المركز المغربي لحقوق الإنسان في ختام رسالته بتدخل عامل الإقليم لإيواء “رشيد” بإحدى دور الرعاية الاجتماعية ضمانا لكرامته وحقه الدستوري في العيش الكريم.
https://al3omk.com/wp-content/uploads/2018/11/G6UVP.jpg

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك