https://al3omk.com/352129.html

مغاربة يشكون عدم اعتراف إسبانيا برخصة السياقة المغربية مهددون بغرامة تصل إلى 5000 درهم

أبدى عدد من أفراد الجالية المغربية بإسبانيا امتعاضهم من استمرار سلطات البلد في رفض استعمال المغاربة لرخصة السياقة المغربية، مؤكدين بأن أعذار المسؤولين الإسبانيين تلقي باللائمة على الجانب المغربي وانعدام تواصله بهذا الخصوص.

وأفاد مواطنون في تصريحات لجريدة “العمق”، أن عدم اعتراف السلطات الاسبانية بهذه الرخصة يقيد تحركهم داخل إسبانيا ويعرضهم لغرامات مالية باهضة تصل إلى 5000 درهم عند كل استعمال للسيارة سواء للعمل او لقضاء أغراض خاصة.

حسن الهمك، مواطن مغربي يعيش بالديار الإسبانية، قال في تصريح لجريدة “العمق”، إن رجال الأمن إذا أوقفوا سائق سيارة أو دراجة نارية، يتوفر على رخصة سياقة مغربية وليست اسبانية، فإنه يتعرض لعقوبة قاسية تصل إلى حوالي 5 آلاف درهم، وهو ما يزيد من المعاناة المالية والاجتماعية التي يعيشها أصلا المهاجرون المغاربة بمختلف المناطق الاسبانية.

وطالب المتحدث في التصريح ذاته الجهات المعنية بملف المعاربة المقيمين بالخارج بالتحرك الفوري لتسريع وثيرة حل هذا المشكل لتفادي الأزمات التي يمر منها المواطنون المغاربة جراء عدم اعتراف السلطات الإسبانية برخص السياقة المغربية، وفق تعبيره.

في السياق ذاته، راسلت الجمعية المحمدية للأعمال الاجتماعية وحقوق الانسان بالأندلس، رئيس الحكومة ووزير الشؤون الخارجية والتعاون ووزير النقل والتجهيز واللوجستيك والوزير المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة للتدخل لدى السلطات الاسبانية لوضع حد لمعاناة المغاربة بالديار الاسبانية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك