https://al3omk.com/355267.html

الضغط على موقع ONCF يحرم الآلاف من السفر مجانا عبر “البراق” رحلة استكشافية بالمجان أيام 26 و27 و28 نونبر

تفاجأ عدد من المواطنين الراغبين في حجز التذاكر المجانية لاستكشاف القطار فائق السرعة “البراق”، صباح اليوم الجمعة، بتوقف الموقع المخصص لذلك عن العمل، كما أن الرقم 2255 الذي وضعه مكتب الخليع لهذا الغرض لا يعمل.
https://al3omk.com/wp-content/uploads/2018/11/OLaku.png
وأثار توقف الوسيلتين الوحيدتين اللتان وضعهما المكتب الوطني للسكك الحديدية لاستقلال القطار فائق السرعة بالمجان أيام 26، و27، و28 نونبر 2018، سخط وغضب الراغبين في خوض أول تجربة لاستكشاف قطار “البراق”.

وانهالت التعاليق الغاضبة على منشور لمكتب الـONCF على “فيسبوك” يدعو فيه المواطنين إلى حجز تذكرتهم المجانية للسفر عبر قطار “البراق” على الموقعwww.oncf-voyages.ma، أو الاتصال بالرقم 2255.

وأرجعت مصادر مطلعة سبب توقف الموقع المخصص لحجز التذاكر المجانية إلى الضغط الكبير الذي يعرفه الموقع هذا الصباح، وذلك بعد أن أعلن المكتب الوطني للسكك الحديدية أن كل شخص يرغب في الاستفادة من رحلة استشكافية بالمجان على متن “البراق” سيبدأ اليوم الجمعة 23 نونبر 2018.

إلى ذلك، أكد المكتب الوطني للسكك الحديدية أن كل شخص يرغب في الاستفادة من رحلة استكشافية على متن “البراق” مدعو إلى القيام بتسجيل قبلي، مسجلا أنه، ومن أجل تدبير أفضل للطلبات، لا يمكن إجراء التسجيل بالمحطات، لكن وبكيفية حصرية عبر الإنترنيت على الموقع التجاري www.oncf-voyage.ma، أو من خلال الاتصال بمركز العلاقات مع الزبناء على الرقم 2255، وذلك من الساعة الثامنة صباحا إلى السادسة مساء ابتداء من يوم الجمعة 23 نونبر الجاري.

وأشار مكتب الخليع أن المشارك مدعو للإدلاء باسمه العائلي والشخصي، ورقم هاتفه، ورقم بطاقة التعريف الوطنية، وتاريخ وتوقيت الرحلة المطلوبة، مضيفا أنه وفي حال توفر المقعد، فإنه يتم إخبار المستفيد عبر البريد الإلكتروني، في حال القيام بالحجز عبر الإنترنيت، أو عبر الهاتف إذا ما تم إجراء الحجز عبر الهاتف، وذلك بشأن المعطيات المتعلقة بالرحلة، لاسيما التاريخ، التوقيت، رقم القطار، رقم العربة والمقعد…

وحسب المكتب، يتعين على المستفيد تحصيل التذكرة في أجل أقصاه 24 ساعة قبل الانطلاق (وإلا سيتم إلغاء الطلب)، وذلك بمحطة من اختياره، بالنسبة للرحلات التالية: طنجة/القنيطرة، طنجة/الرباط أو طنجة/الدار البيضاء، مشيرا إلى أن كل مشارك لا يمكنه الاستفادة إلا من رحلة واحدة عادية أو رحلة ذهاب/إياب.

وسجل المصدر أن “البراق باعتباره مكسبا مغربيا، أنجز من طرف المغاربة ومن أجلهم، فإن استحضار الحس المدني مطلوب بقوة للحفاظ على التجهيزات بالمحطات وعلى متن القطارات”، مضيفا أنه “ووعيا بعدم إمكانية إرضاء جميع الطلبات (13 قطار/ذهاب و13 قطار/إياب في اليوم بقدرة 533 مقعد في كل قطار)، فإن هذه التدابير لا تتوخى سوى التنظيم الجيد لمشاركة العموم وتمكينهم من رحلة استكشافية هادئة تتيح التمتع بتجربة سفر جديدة”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك