https://al3omk.com/358996.html

تنسيقية “15-11” تعلن إضرابات وطنية بقطاع التعليم للمطالبة بترقية استثنائية إلى الدرجة الأولى

عادت التنسيقية الوطنية “15-11” لإعلان برنامج نضالي جديد والمتمثل في خوض أربعة إضرابات وطنية، وذلك أيام 6، 13، 20، 27 دجنبر الجاري، للمطالبة بترقية استثنائية إلى الدرجة الأولى (السلم11) بأثر مالي وإداري للمستوفين لـ15 سنة من الأقدمية العامة والمرتبين في الدرجة الثانية (السلم 10).

وقالت التنسيقية في بيان توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، إنها وقفت على كون هذه الفئة “الأكثر مظلومية بين الموارد البشرية لوزارة التربية الوطنية”، معتبرة شرطي 10 سنوات للتسجيل في لوائح الترقية بالاختيار و14 سنة كاملة للترقي بالتسقيف إلى الدرجة الأولى (السلم 11)” مجحفين في حق هذه الفئة المهضومة”، لكونهما يقصيان دور الأقدمية العامة في الترقي، وفق ما جاء في البيان.

وأشارت التنسيقية التي تضم الأساتذة والأستاذات المسوفين لـ15 سنة من الأقدمية العامة والمرتبين في الدرجة الثانية (السلم 10)، إلى أن امتحانات الكفاءة المهنية بشكلها الحالي هي امتحانات للكفاءة النظرية ولا يمكن أن تكون أداة لتقييم كفاءة المدرس المهنية، داعية الحكومة والوزارة الوصية إلى الكف عن سياسة صم الآذان والتدخل العاجل لإنصاف هذه الفئة المتأزمة ماديا ومعنويا، وفق تعبير البيان.

وسجلت التنسيقية في البيان ذاته الانخراط الكبير لرجال ونساء التعليم المعنيين في المحطات السابقة، مشيرة إلى ان نسبة المشاركة في الإضرابات الوطنية وصلت 90 % في بعض المؤسسات التعليمية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك