https://al3omk.com/359421.html

قبيلة بزاكورة تسن “قانونا” مثيرا للجدل .. وهيئة تصفهم بـ”المتطرفين” فرضت عقوبات على من خالفه

تبنى وجهاء وأعيان إحدى القبائل بزاكورة، اتفاقا، مثيرا للجدل، يقضي بمنع الموسيقى وباقي تقاليد الأعراس العصرية في مناسبات الزفاف بالقبيلة، حيث اعتبروها دخيلة عليهم ولا تمت بأية صلة لعاداتهم وتقاليدهم.

محضر الاتفاق الذي جرى تداوله، منذ مدة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” وتأكدت جريدة “العمق” من صحة مضمونه من مصادر محلية بزاكورة، أثار ضجة على المستوى الوطني، ووصفه نشطاء بـشكل ساخر بكونه أشبه ب”شريعة حمورابي”.

وجاء في ذات الوثيقة، أنه بعد مشاورات أخوية تمت يوم الخميس فاتح نونبر الماضي، خلص وجهاء القبيلة، إلى “منع الديدجي، والنكافة، والجوق من هذه المناسبات، واعتبار صلاة المغرب آخر وقت لبقاء النساء والبنات في هذه المناسبات”.

وأشارت الوثيقة المثيرة للجدل، إلى أن أعيان القبيلة اتفقوا على معاقبة كل من يخالف بنود هذا الاتفاق، بعقوبات منها مقاطعة المناسبات التي تتخللها إحدى الممنوعات (الديدجي والنكافة والجوق) ومقاطعة صاحبها في المناسبات القادمة.

كما قرر وجهاء القبيلة، فرض غرامة 500 درهم على كل من يخالف بنود الاتفاق من ساكنة القبيلة وفرض نفس الغرامة ( 500 درهم) أيضا على كل من أخر تقديم الطعام بعد صلاة المغرب للنساء والبنات.

وطالب أعيان القبيلة المجتمعون، بتبليغ بنود الاتفاق إلى جميع شرائح القبيلة، مشددين في ذات الوثيقة، على أن سريان مفعول هذه القرارات سيكون ابتداء من فاتح يناير 2019.

وفي ذات السياق، قالت الجبهة الوطنية لمناهضة التطرف والإرهاب، إن محضر الاتفاق الذي وقع عليه أعيان القبيلة، هو “تأسيس لأول نواة لدولة داعش في المغرب بمنطقة زاكورة”، واصفة هؤلاء بأنهم “عصابة من الإرهابيين، أصدرت قرارا، يمنع الموسيقى وتقاليد عرسية واحتفالية راقية للمغاربة ويفرض عليها عقوبات”.

وطالبت الجبهة الوطنية في بلاغ لها، رئيس النيابة العامة ووزير الداخلية وكذلك وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، بـ”التدخل الاستعجالي، كل في اختصاصه، من أجل توقيف عصابة زاكورة المتطرفة والإرهابية ومحاكمتها طبقا للقانون…”.

تعليقات الزوّار (3)
  1. يقول drissia Ait Haddou:

    نسال الله الهداية لاناس لا يحترمون ماثم الجيران

  2. يقول غير معروف:

    هل من قام بتنظيم منطقته حفاظا على راحة الناس الذين يتضررون من الموسيقى الصاخبة من بداية الليل حتى الصباح لم يراعوا لا حالة مرضى ولا راحة الساكنة الذين لاجمل الاناقة لهم في العرس.ولم يحترموا حتى أوقات الأذان.ومكبر الصوت يحلم الموسيقى الدور داخل المساجد .تسمونهم بالمتطرفين؟أليس هذا عار عليكم.وبتدخلكم هذا.واتهامكم لهم بهذه ويطالبون بمحاكمتهم. أليس هذا تطرف منكم.متلكم وما لهم.الاتتركون الناس وشؤونهم.عيب وعار.المنطقة محافظة.وفقيرة وتزيدونهم بهذه المصائب.اتركوا الناس وشؤونهم. وافعلوا في انفسكم ما شئتم. كما انكم تىفصون آراء وأفكار الناس فلماذا يفرضون أفكاركم وآرائهم على الناس.قبيلة أرادت الحفاظ على أمنهم وأمن نسائهم وبناتهم. وانتم مادخلكم.عيب وعار. اتركوا الناس وشؤونهم.لاتخلقوا احتقان في المجتمع الزاكوري المحافظ ارجو ان تفهموا هذه الرسالة..

  3. يقول محمد:

    السلام عليكم
    أتعجب من هؤلاء الذين يدٌعون محاربة التطرف كيف يتصورون أنهم يفكرون مكان الآخرين ، نلاحظ في هذه الحالة أن أفراد القبيلة المعنية لم يحتجوا . ولكن نتفهم ردة فعلهم العنيفة إذا فهمنا أن محاربة التطرف تعني بالنسبة لهم نشر الفساد.

أضف تعليقك