https://al3omk.com/371131.html

ستوفر 300 منصب شغل .. تدشين وحدة صناعية للنسيج بجرسيف (صور) حظيت بدعم مجلس جهة الشرق

دشن رئيس مجلس جهة الشرق عبد النبي بعيوي، رفقة عامل إقليم جرسيف، حسن بن الماحي، وحدة صناعية للنسيج بجماعة تادرت بإقليم جرسيف. وجاء في البلاغ الذي أصدره مجلس الجهة، أن هذه الوحدة الصناعية، ستوفر فرص الشغل لأزيد من 300 يد عاملة بالإقليم.

وأكد عبد النبي بعوي، رئيس مجلس جهة الشرق، في كلمته، إن مشروع وحدة النسيج سيوفر في المرحلة الأولى 300 منصب شغل. ليضاف إلى ثلاث وحدات للنسيج بالجهة دعمها مجلس الجهة، لتشغيل 3000 يد عاملة بطريقة مباشرة وغير مباشرة.
https://al3omk.com/wp-content/uploads/2019/01/RAZO1.jpg
وأشار رئيس الجهة، أن هذا المشروع، سيساهم في توفير فرص شغل بديلة لساكنة إقليم جرسيف، التي تعاني من ارتفاع نسبة البطالة.

وأكد رئيس الجهة أثناء تدشينه المشروع الجديد، أن المجهودات التي بذلها مجلس الجهة، إلى جانب شركائه وعدد من المستثمرين، أتت أكلها. إذ انه في ظرف لا يتجاوز 3 سنوات، تم توقيع العديد من اتفاقيات الشراكة. أبرزها الاتفاقية الأخيرة الموقعة بمدينة الناظور مع وحدة للنسيج.

وأضاف أن هذه الاتفاقية الأخيرة، ستعمل على حفظ كرامة النساء المشتغلات، في مجال التهريب المعيشي بمدينة أنصار، وتوفر ما يزيد عن 1100 منصب شغل.
https://al3omk.com/wp-content/uploads/2019/01/bZJQ9.jpg
وبهذه المناسبة، دعا عبد النبي بعوي، جميع المستثمرين داخل وخارج أرض الوطن، الراغبين في الاستثمار بجهة الشرق، إلى طرق باب مجلس الجهة. مبرزا أن هناك دعم خاص لمن يريد تنمية المنطقة اقتصاديا، والجهة ستوفر العقار وتساهم في البناء والتجهيزات، وأن هناك العديد من التسهيلات.

وأبرز رئيس الجهة، أن قطاع النسيج أصبح يوفر 5000 منصب شغل بالجهة، متمنيا أن يرتفع العدد من أجل محاربة البطالة المتفشية في كل من إقليم جرادة، بوعرفة، فجيج، والدريوش.

وقال عبد النبي بعوي، عن أنه في المقبل من الأيام، سيحل مستثمرون جدد بجهة الشرق، لإنجاز مشاريع تروم النهوض بالأوضاع الاقتصادية بالمنطقة، وهي المشاريع التي ستساهم بدورها في إمتصاص البطالة.

وأوضح بلاغ مجلس جهة الشرق، حرصه الكبير على تشجيع الاستثمار، وفق القوانين و دفتر تحملات الخاص بتشجيع الاستثمار. وقدم المجلس مجموعة من التحفيزات؛ من قبيل تقديم الدعم المالي، ومرافقة حاملي المشاريع الاستثمارية، وغيرها من الإجراءات والتدابير الهادفة إلى إحداث وتوسيع الأنشطة الاقتصادية.
https://al3omk.com/wp-content/uploads/2019/01/YgDsr.jpg
ومن جملة هذه التحفيزات أيضا تمتيع المستثمرين بجملة من الامتيازات، تتمثل في دعم اقتناء العقار، إضافة إلى تقديم منح التشغيل، كل ذلك مقرون بضرورة توفر شروط واحترام ضوابط إجرائية سطرت في هذا الباب للاستفادة من دعم مجلس جهة الشرق.

وقد خصص مجلس جهة الشرق 55 مليون درهم لتشجيع الاستثمار وخلق مناصب الشغل بالجهة، وفق دفتر تحملات يؤطر هذا المجال؛ وتخصيص منحة تتراوح ما بين 2.000 و4.000 درهم عن إحداث كل منصب شغل على ألا يقل المبلغ الإجمالي للاستثمار عن مليون درهم، وعدد المناصب المحدثة عن 20 منصب شغل.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك