https://al3omk.com/373228.html

بإيعاز من مجلس حقوق الإنسان.. التوفيق يعفي إماما بسبب “البوناني” (فيديو) اعتبر أن الاحتفال برأس السنة "غير جائز"

بإيعاز من مجلس حقوق الإنسان، أقدم وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، على إعفاء محمد العمراني إمام مسجد الشهداء بالرباط، من مهمة الإمام والخطابة، بعد أن دعا في خطبة الجمعة 28 دجنبر 2018 إلى عدم جواز الاحتفال برأس السنة الميلادية.

وقال إمام مسجد الشهداء، محمد العمراني، في تصريح لجريدة “العمق”، إن مندوبية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالرباط قد اتصلت به مباشرة بعد نهاية صلاة الجمعة واستفسرته عن موضوع الخطبة، مضيفا أنه رد عليها بأن خطبته كان عن الاحتفال برأس السنة الميلادية، وبأننا في دولة إسلامية ولا يجوز الاحتفال بأي عيد من غير عيد الفطر والأضحى.

وأضاف العمراني، أن المندوبية وجهت له استفسارا حول موضوع الخطبة، وأنه رد عليه بكون ما جاء فيها لا يمس بالثوابت الوطنية وبالعقائد الدينية، مضيفا أن المندوب أخبر رئيس المجلس العلمي بأنه الوزير شخصيا اتصل به وقال له بالحرف “أوقف العمراني”.

وشدد المتحدث ذاته، أن توقيفه لمجرد حديثه عن عدم جواز الاحتفال برأس السنة الميلادية هو شرف له، مذكرا أن الكثير من الأئمة سبق للوزارة أن أوقفته وأنه ليس الأول، لافتا إلى أن رئيس المجلس العلمي اطلع على خطبته وأكد له أن لا مشكل فيها، وأثنى عليه ووصفه بأحسن الخطباء.

وأوضح العمراني في حديثه مع الجريدة أن أحد أعضاء مجلس حقوق الإنسان قد يكون هو من اتصل بوزير الأوقاف والشؤون الإسلامية وأخبره بفحوى الخطبة، حيث أدى صلاة الجمعة في مسجد الشهداء آنذاك، مضيفا أن المجلس سبق أن اشتكاه إلى الوزير في خطبة تحدث فيها عن التبرج.

تعليقات الزوّار (0)