https://al3omk.com/376835.html

بعد مقتل السائحتين .. مركزين جديدين للدرك بإمليل وشهمروش لتعزيز التدابير الأمنية للرحلات السياحية

افتتح الدرك الملكي مركزين جديدين في كل من منطقتي إيمليل وشمهروش التي شهدت مؤخرا جريمة مقتل السائحتين الاسكندنافيتين، من أجل تعزيز التدابير الأمنية للرحلات السياحية التي تكون وجهتها نحو قمة توبقال، وفق ما أفادته مصادر محلية متطابقة.

وكانت السلطات المحلية بإقليم الحوز قد فرضت عقب أسبوعين من الحادث مجموعة من الإجراءات الرامية إلى تأمين زوار قمة التوبقال وعشاق تسلق الجبال، ووضعت أربعة معابر أمنية في الطريق إلى القمة.

ويشار إلى أنه أصبح أصبح لزاما على الراغبين في الصعود إلى القمة اصطحاب مرشد سياحي معتمد وعلى دراية تامة بتضاريس المنطقة ومسالكها، إضافة إلى الإدلاء بالبطاقة الوطنية للتعريف أو جواز السفر في نقاط التفتيش المتواجدة في أربع نقاط على المسار إلى توبقال.

وشرعت السلطات في منع عشاق التسلق إلى أعلى قمة في شمال إفريقي وثاني أعل في القارة السمراء، في مواصلة مسارهم نحو القمة بحلول الساعة الثالثة بعد الزوال، كما أصبح ممنوعا نصب الخيام في المنتزه إلا بعد الحصول على ترخيص مسبق من السلطات المحلية. ويشار إلى المنطقة تعرف استنفارا أمنيا منذ لحظة العثور على جثتي السائحتين الاسكندنافتين ضحيتي الجريمة المذكورة.

ويذكر أن عناصر الأمن اعتقلت 17 شخصا يفترض في تكوينهم لخلية “إرهابية” ثبتت حسب المصادر الرسمية عدم وجود أية صلة لها بالخارج، وتتم متابعة أفرادها بناء على مقتضيات قانون “مكافحة الإرهاب”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك