https://al3omk.com/394202.html

الأول من نوعه .. المغرب ينشئ مختبرا لترميم اللقى الأثرية بوليلي بتقنيات عالية ومتطورة

أعلنت وزارة الثقافة والاتصال، عن إحداث أول مختبر لترميم اللقى الأثرية بمحافظة موقع وليلي الأثري، وذلك “في إطار المشاريع التنموية التي باشرتها الوزارة في مجالات ترميم وتهيئة وتثمين المواقع التاريخية والأثرية بالمغرب”.

وأوضحت الوزارة في بلاغ لها، أن هذه المواقع تندرج ضمن اتفاق التعاون المبرم بين قطاع الثقافة ووزارة الاقتصاد والمالية من جهة، والوكالة الإيطالية للتعاون من أجل التنمية والسفارة الإيطالية بالرباط من جهة أخرى.

وتم تجهيز المختبر، الذي يعد الأول من نوعه بالمملكة، بمرافق وآليات حديثة ذات تقنيات وتجهيزات عالية ومتطورة، بهدف صون عناصر التراث التاريخي وحفظ بقايا الحفريات الأثرية بموقع وليلي الذي يعد تراثا عالميا للإنسانية.

وأشارت البلاغ إلى أنه تم تنظيم وتأطير دورات تكوينية علمية في المجالات المتعلقة بالمحافظة على اللقى الأثرية وترميم المباني التاريخية، استفاد منها عدد من علماء الآثار وكذا التقنيون بوزارة الثقافة والاتصال، وذلك تعزيزا للكفاءات المهنية في مجال الحفاظ على التراث الأثري الوطني.

وأضافت الوزارة أنه، وبموجب الاتفاقية المذكورة، تمت مباشرة العديد من الدراسات الأثرية والتقنية، خصوصا بموقع ليكسوس الأثري بالعرائش وموقع شالة بالرباط.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك