أخبار الساعة، مجتمع

سكرتارية الإدارة التربوية بالفقيه بنصالح ترفض استعمال أطرها كـ”أداة لردع المتعاقدين”

أعلنت السكرتارية الوطنية للإدارة التربوية التابعة للكنفدرالية الديمقراطية للشغل بإقليم الفقيه بن صالح، عن رفضها واستنكارها لـ”أسلوب اتخاذ أطر الإدارة التربوية كأداة لردع الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”.

كما أعلنت شجبها ما وصفته بـ”الهجوم القمعي والوحشي لكل التظاهرات السلمية، التي يخوضها نساء ورجال التعليم على اختلاف فئاتهم وآخرها الاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، وفق تعبير بيان توصلت “العمق” بنسخة منه.

وطالب التنظيم ذاته بالتعجيل بمعالجة “النقص الحاد على صعيد الموارد البشرية لأطر الادارة التربوية، وصرف التعويضات الجزافية التي تم الإجهاز عليها تحت مبرر مقاطعة البريد”، مشددا على ضرورة الإسراع بصرف التعويضات الخاصة بالامتحانات الإشهادية لرؤساء المراكز واللجان.

وختمت السكرتارية بيانها بدعوتها كل “مكونات المجتمع للاصطفاف في صف النقابات الشريفة والمناضلة للتصدي لكل الإجراءات والقرارات اللاوطنية واللاشعبية للوزارة”، على حد تعبير البيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.